6 دقائق من الرعب.. شاب يصور مطاردة أنثى أسد له بعد اقترابه من أشبالها

المستقلة /-  قام رجل من ولاية “يوتا ” بتصوير 6 دقائق مرعبة لمطاردة أنثى أسد “كوجار”، له، واندفعها إليه؛ بعد أن اقترب- عن طريق الخطأ- من أشبالها، أثناء سيره من طريق العودة للمنزل.

وكان “كايل بورجيس” ذو الـ 26 عامًا، في طريق العودة من العمل، عندما ظهر بشكل مفاجئ أشبال الأسد الصغار أمامه، وفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي غضون ثوان ظهرت والدتهم، وبدأت في مطاردتها للشاب، وهي تصدر صوت هسهسة وتزمجر بغضب، بينما تجري ورائه على طول الطريق في مطاردة شرسة.

وبدأ “بورجيس” في التصوير عندما وصلت أنثى الأسد “كوجار” واستمر في التسجيل مع اقترابها بينما كان يجري هو حتى لا تلحق به، وفي مقطع مدته 6 دقائق نُشر على Instagram ، يقول بورجيس المذعور ويصرخ على نفس طريقة “كوجار” ليحاول إخافتها.

وبعد حوالي 3 دقائق ازدادت عدوانية الكوجار وارتفعت حالة الذعر الشديد الذي شعر به “بورجيس” مع اقتراب الكوجار منه، والقفز فوقه وهي تخرج مخالبها للنيل منه.

“لا! لا! ابتعد أو ارحل! إذهب بعيدا من فضلك!” كانت تلك صرخات “بورجيس” بينما يندفع الحيوان تجاهه.

وقال بيرجس إنه شاهد مقاطع فيديو على اليوتيوب سابقًا حول كيفية التصرف في مثل هذا الموقف، وفي عدة مناسبات، حاول الاستيلاء على شيء لرميه؛ لكن الكوجار كان يقفز للأمام في كل مرة يحاول.

وتمكن بورجيس في النهاية من الوصول إلى حجارة في الأرض، وإلقائها على الكوجار؛ مما دفعها إلى الهروب عائدة لأشبالها، بينما مكث هناك لمدة نصف ساعة أخرى قبل أن يهدأ بما يكفي، ويعاود السير نحو منزله.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.