الرئيسية / ثقافة وفنون / دي كابريو يتنازل عن جائزة أوسكار ولوحة ثمينة لبيكاسو

دي كابريو يتنازل عن جائزة أوسكار ولوحة ثمينة لبيكاسو

 

(المستقلة)..قرر الممثل وجامع التحف الفنية ليونادو دي كابريو تسليم لوحة بابلو بيكاسو التي تساوي 3.2 مليون دولار وكذلك مجموعة جان ميشال باسكيات التي تساوي 9 ملايين دولار إلى السلطات الأميركية.

ويرتبط الأمر، بحسب موقع Firstpost، بفضيحة الاختلاس المتعلقة بصندوق بيرهاد التنموي في ماليزيا 1 (الذي يُعرف أيضاً بصندوق 1MDB) والذي أنشأه رئيس الوزراء نجيب عبدالرزاق بهدف التنمية الاقتصادية، ولكن سادت مزاعم في الوقت الحالي بأنه انحرف إلى العديد من الغايات غير النبيلة.

وقال المتحدث باسم دي كابريو لموقع Artnet News، عبر البريد الإلكتروني:

في يوليو/تموز 2016، أثناء جلسة استماع للدعوى المدنية المُقامة من الحكومة ضد أطراف بعينها اشتركت في تصوير فيلم The Wolf of Wall Street، بادر ممثلو دي كابريو –الذين يعملون وفقاً لتعليماته– بالاتصال بوزارة العدل. وتهدف هذه المحاولة إلى تحديد ما إذا كانت هناك أي هدايا أو تبرعات خيرية جاءت من أطراف مذكورة في الدعوى المدنية، وكذلك لعرض إعادة أيٍ من هذه الهدايا أو التبرعات بمساعدة وتعليمات الحكومة.

وتواصل Artnet News مع ممثلي وزارة العدل الذين أكدوا أن دي كابريو تطوع بإعادة اللوحات إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI.

وفي يوم الخميس 15 يونيو/حزيران 2017، أقام مكتب مكافحة غسيل الأموال التابع لوزارة العدل الأميركية دعوى مكونة من 250 صفحة لمُصادرة 540 مليون دولار في شكل موجودات تقول بأنها جرى شراؤها بأموال مسروقة من صندوق IMDB، والمنشآت التابعة له. وهذا يتضمن ما يزيد عن 100 مليون دولار قيمة الأعمال الفنية ويختاً فاخراً وممتلكات عقارية. ونقلت صحيفة الغارديان الإجراءات القانونية.

وشارك ريزا عزيز، ابن زوجة رئيس الوزراء الماليزي، في تأسيس شركة Red Granite للإنتاج السينمائي والتي أنتجت فيلم ليونارد دي كابريو The Wolf of Wall Street، ومن المفترض أنه تلقى تمويلاً واضحاً من صندوق 1MDB. كما حظي جو لو، الممول الماليزي وجامع التحف الفنية وأحد شركاء دي كابريو، بسيطرة كبيرة على الصندوق وخضع للتحقيقات بسبب إساءة استخدام الأموال – على الرغم من أن دعوى الحكومة تقول بأن لو لا يشغل “أي منصب رسمي”.

ومن ضمن التفاصيل المذهلة في الدعوى، تقول الحكومة إن مجموعة بيكاسو التي تسمى Nature morte au crâne de taureau أُهديت إلى دي كابريو مصحوبة بملاحظة مكتوبة بخط اليد لأحد أصدقاء لو. وتقول الملاحظة “عزيزي ليوناردو دي كابريو: عيد ميلاد متأخر سعيد! هذه الهدية من أجلك”. وتزعم الحكومة أن هذه الملاحظة من جو لو، على الرغم من عدم وجود إشارة إلى السبب في تقديم مثل هذه الهدية الثمينة إلى ممثلٍ.

 

o-PAINT-570

وفي بيان صادر عبر Artnet News، أضاف المتحدث باسم دي كابريو:

قبل إقامة الحكومة لدعواها المدنية اليوم، بادر دي كابريو إلى إعادة الأغراض التي حصل عليها وقبلها بغرض إدراجها في مزاد خيري سنوي لصالح مؤسسته التي تحمل اسمه.

كما أعاد أيضاً جائزة أوسكار فاز بها الممثل مارلون براندو أُعطيت للنجم دي كابريو كهدية من قبل Red Granite تقديراً لعمله في فيلم The Wolf of Wall Street. ويشعر النجم دي كابريو بالامتنان إلى الحكومة على دعمها هذه المحاولة الجاهدة آملاً في أن تتخذ العدالة مجراها في هذه القضية.

ويبدو أن التصريح الذي يفيد أن لوحة بيكاسو جرى تلقيها لأغراض خيرية يتعارض مع التقديرات الفيدرالية، وقيل على وجه التحديد “هذه الهدية من أجلك”.

أما بالنسبة للوحة باسكيات بعنوان Redman One، تقول الدعوى بأنها جرى شراؤها من معرض Helly Nahmad بمدينة نيويورك في مارس/آذار عام 2013 بأموال تابعة لإحدى المنشآت المعروفة باسم Tanore والتي من المُعتقد أنها تخضع لسيطرة لو. ووفقاً لما ورد في الدعوى:

وفي خطاب بتاريخ 25 مارس/آذار 2014، من لو إلى معرض للفنون في سويسرا، حيث جرى حفظ مجموعة باسكيات، وأصدر لو تعليماته للمعرض “برجاء نقل العمل الفني المذكور أدناه إلى حساب [دي كابريو]. ليس لدي مطالب بامتلاك الأعمال الفنية المذكورة أدناه وأعفي [دي كابريو] من أي مسؤولية سواء نشأت بشكل مباشر أو غير مباشر من هذه الأعمال الفنية”. وجاء الخطاب موقعاً من كلٍ من لو وديكابريو.

كما حددت دعوى الحكومة العديد من الأعمال الفنية الأخرى غير المرتبطة بديكابريو حصل عليها لو في الفترة بين أكتوبر/تشرين الأول 2013 ومارس/آذار 2014، وقيمتها الإجمالية 100 مليون دولار استُغلت لضمان قرضٍ عام 2014. ومن ضمنها:

– لوحة بدون عنوان تسمى رأس رجل مجنون Head of Madman لباسكيات، حصل عليها لو من مزاد كريستيز مقابل 12 مليون دولار تقريباً في ديسمبر/كانون الأول 2013.

– لوحة Gypsophilia on Black Skirt لألكسندر كولدر حصل عليها لو من أحد تجار اللوحات المجهولة في موناكو مقابل ما يقرب من 3.7 مليون دولار في مارس/آذار 2014.

– ولوحة Accord Bleu ليفيس كلين حصل عليها لو من تاجر اللوحات في موناكو مقابل ما يقرب من 7.6 مليون دولار في مارس/آذار 2014.

– ولوحة ليس لها اسم لكولدر حصل عليها لو من تاجر اللوحات في موناكو مقابل ما يقرب من 1.9 مليون دولار في مارس/آذار 2014.

– مجموعة Concetto Spaziale للوسيو فونتانا والتي حصل عليها لو من مزاد كريستيز مقابل ما يقرب من 36 مليون دولار في ديسمبر/كانون الأول 2013.

– ولوحة Tete de femme لبابلو بيكاسو والتي حصل عليها لو من دار سوزبيز للمزادات مقابل ما يقرب من 40 مليون دولار في نوفمبر/تشرين الثاني 2013.

– لوحة Four Multicolored Marilyns لأندي وارهول والتي حصل عليها لو في أكتوبر/تشرين الأول 2013 “كهدية” على حد زعمه.

– لوحة Brushstroke لروي ليكتنشتين والتي حصل عليها لو عام 2013 “كهدية” على حد زعمه.

وعلى نحو مماثل، يحاول الفيدراليون الحصول على حقوق أفلام الغبي والأغبى Dumb and Dumber To ومنزل أبي Daddy’s Home، وهي الأفلام التي جرى تمويلها من قبل شركة Red Granite. وكما ذُكر في الدعوى، تضمنت الجهود السابقة للحكومة الأميركية محاولة مصادرة الأصول المرتبطة بفيلم The Wolf of Wall Street الذي جرى إنتاجه بواسطة شركة Red Granite بما في ذلك “أي حقوق في الأرباح والعائدات وتوزيع الإيرادات”.

 

هاف بوست عربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *