الرئيسية / رئيسي / 12 نهائي ريال مدريد مقابل مقابل هزيمة وحيدة أتليتيكومدريد في دوري ابطال اوروبا

12 نهائي ريال مدريد مقابل مقابل هزيمة وحيدة أتليتيكومدريد في دوري ابطال اوروبا

المستقلة ….  فيما يلي نظرة على المباريات النهائية السابقة في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم التي كان ريال مدريد أو اتليتيكو مدريد طرفا فيها.

* ريال مدريد

– باريس في 13 يونيو 1956

ريال مدريد 4 رانس 3

أحرز ميشيل لوبلون لاعب رانس أول هدف على الإطلاق في مباراة نهائية لكأس اوروبا بعد ست دقائق من البداية وأضاف زميله جان تمبلين هدفا آخر ليتقدم 2-صفر بعد عشر دقائق. ووصل ريال للتعادل 2-2 بعد نصف ساعة عن طريق الفريدو دي ستيفانو وهيكتور ريال.

وأحرز ميشيل هيدالجو – الذي أصبح فيما بعد مدربا لفرنسا وقادها للفوز ببطولة اوروبا 1984 – الهدف الثالث لرانس قبل 28 دقيقة من النهاية لكن ريال رد بهدفين عن طريق ماركيوتوس وريال لينال لقبه الأول في طريقه للفوز بالبطولة خمس مرات متتالية.

– مدريد في 30 مايو 1957

ريال مدريد 2 فيورنتينا 0

احتفظ ريال باللقب في معقله باستاد سانتياجو برنابيو لكنه اضطر للانتظار حتى الدقيقة 69 ليسجل هدفه الأول من ركلة جزاء عن طريق دي ستيفانو. وأضاف فرانسيسكو خينتو الهدف الثاني قبل ربع ساعة من النهاية.

– بروكسل في 28 مايو 1958

ريال مدريد 3 ميلانو 2

أحرز خينتو هدف الفوز في الوقت الإضافي. تقدم ميلانو عن طريق خوان البرتو سكيافينو بعد ساعة من اللعب قبل أن تهتز الشباك ثلاث مرات في ست دقائق بدأها دي ستيفانو بهدف التعادل في الدقيقة 74 ثم عاد ميلانو للمقدمة عن طريق ارنيستو جريلو بعدها بثلاث دقائق ثم تعادل ريال للفريق الاسباني بعد ذلك بدقيقتين.

– شتوتجارت في الثالث من يونيو 1959

ريال مدريد 2 رانس 0

فاز ريال على رانس للمرة الثانية في أربع نهائيات لكنه هذه المرة حقق تفوقا حقيقيا رغم غياب فيرينس بوشكاش بسبب الاصابة وخروج ريمون كوبا للسبب نفسه أثناء اللعب. وتقدم ريال عبر انريكي ماتيو في الدقيقة الأولى وأضاف دي ستيفانو الهدف الثاني في الدقيقة 47.

– جلاسجو في 18 مايو 1960

ريال مدريد 7 اينتراخت فرانكفورت 3

واحدة من أشهر المباريات في تاريخ كرة القدم وتوجت هيمنة ريال على المسابقة. وضع ريتشارد كريس الفريق الالماني في المقدمة بعد 18 دقيقة لكن ريال رد سريعا بثلاثة أهداف لدي ستيفانو واربعة لبوشكاش.

– امستردام في الثاني من مايو 1962

بنفيكا 5 ريال مدريد 3

انتهت هيمنة ريال في 1960 حين أطاح به برشلونة من الدور الأول في موسم 1960-1961 قبل أن يصل للنهائي ويخسر أمام بنفيكا. احتفظ الفريق البرتغالي الرائع باللقب في العام التالي بفوزه على ريال في نهائي لا ينسى. وسجل بوشكاس أهداف ريال الثلاثة بينما انتصر بنفيكا بفضل أهداف جوزيه اجواس ودوميكيانو كافيم وماريو كولونا وثنائية من إيزيبيو.

– فيينا في 27 مايو 1964

انترناسيونالي 3 ريال مدريد 1

قاد المدرب هيلينيو هيريرا انترناسيونالي للقب الأول في عامي تتويجه المتتاليين بعدما انتصر على ريال بفضل هدفين من ساندرو ماتسولا وواحد من اوريليو ميلاني. وأحرز فيلو هدفا لريال لكن دي ستيفانو وبوشكاش وخينتو فشلوا في إنقاذ الفريق من الهزيمة باستاد براتر.

– بروكسل في 11 مايو 1966

ريال مدريد 2 بارتيزان بلجراد 1

حمل خينتو وهو اللاعب الوحيد المتبقي من تشكيلة ريال الرائعة التي احتكرت اللقب بين 1956 و1960 شارة القائد ليساعد الفريق الاسباني على نيل اخر ألقابه في 32 عاما بعد الفوز على بارتيزان وهو أول فريق من اوروبا الشرقية يصل النهائي.

ووضع فيليبور فاسوفيتش بارتيزان في المقدمة بعد 55 دقيقة قبل أن يرد امانسيو امارو وفرناندو سيرينا بهدفين لريال ليحرز اللقب للمرة السادسة.

– باريس في 27 مايو1981

ليفربول 1 ريال مدريد 0

بعد 15 عاما من اخر ظهور لريال في النهائي واجه الفريق الاسباني المنافس الانجليزي ليفربول الذي ضم عددا كبيرا من اللاعبين الفائزين باللقب في 1977 و1978. وتفوق ليفربول بهدف آلان كينيدي في الدقيقة 82.

– امستردام في 20 مايو 1998

ريال مدريد 1 يوفنتوس 0

انتهى انتظار ريال لمدة 32 عاما للفوز باللقب الاوروبي حين سجل بريدراج مياتوفيتش الهدف الوحيد في الدقيقة 66 ليمنحه الفوز على يوفنتوس. ولم يكن هذا اللقب كافيا لإنقاذ المدرب يوب هينكس الذي أقيل بعدها بثمانية أيام فقط.

– باريس في 20 مايو 2000

ريال مدريد 3 بلنسية 0

فاز ريال بأول نهائي في باريس وانتصر في أول مباراة نهائية في القرن الجديد وخرج بطلا كذلك من أول نهائي يجمع بين فريقين من ذات البلد. وسجل فرناندو مورينتس هدفا بالرأس قبل ست دقائق من نهاية الشوط الأول وأضاف ستيف مكمانمان الهدف الثاني في الدقيقة 67 واختتم راؤول الثلاثية في الدقيقة 75 لينال ريال اللقب للمرة الثامنة.

– جلاسجو في 15 مايو 2002

ريال مدريد 2 باير ليفركوزن 1

في 1960 فاز ريال باللقب الاوروبي في جلاسجو بعدما قدم أحد أفضل العروض في كرة القدم على الاطلاق وفي 2002 فاز بفضل أحد أفضل الأهداف في تاريخ اللعبة حين أطلق زين الدين زيدان تسديدة مباشرة بالقدم اليسرى قبل نهاية الشوط الأول.

وأصبح راؤول أول لاعب يهز الشباك في مباراتين نهائيتين لدوري الأبطال حين سجل هدف التقدم لريال بعد ثماني دقائق من البداية ورغم أن لوسيو رد بهدف التعادل بعدها بخمس دقائق إلا أن النصر كان حليف ريال.

* اتليتيكو مدريد

بروكسل في 15 مايو 1974

بايرن ميونيخ 1 اتليتيكو مدريد 1

اقترب اتليتيكو من نيل اللقب الاوروبي في 1974 بعدما افتتح له لويس اراجونيس مدرب اسبانيا السابق الذي توفي هذا العام وعمره 75 عاما التسجيل قبل ست دقائق فقط من نهاية الوقت الإضافي.

وكان اتليتيكو على بعد ثوان معدودة من الاحتفال بالنصر لكن جورج شوارزنبيك تعادل لبايرن في الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي بتسديدة لا تصد.

الإعادة

بروكسل في 17 مايو

بايرن ميونيخ 4 اتليتيكو مدريد 0

بعد يومين من النهائي الأول استفاد بايرن من انتفاضته ليسحق اتليتيكو 4-صفر في أول نهائي اوروبي تتم اعادته.

وسجل كل من اولي هونيس وجيرد مولر هدفين لبايرن أمام 23 ألف مشجع فقط لتبدأ هيمنة الفريق الالماني على اللقب التي استمرت بانتصاره في النهائي في العامين التاليين على كل من ليدز يونايتد وسانت ايتيين.(النهاية)

اترك تعليقاً