الرئيسية / اخر الاخبار / وفاة الموسيقار عمار الشريعي

وفاة الموسيقار عمار الشريعي

 بغداد ( إيبا )..توفي الموسيقار الكبير عمار الشريعي اليوم الجمعة بأحد المستشفيات الكبرى بالقاهرة عن عمر يناهز 64 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

 وكان الشريعي قد عانى من تدهور في حالته الصحية في الفترة الأخيرة، وكان من المنتظر سفره للخارج لاستكمال باقي رحلته العلاجية.

ولد عمار الشريعي في 16 نيسان عام 1948، في مدينة سمالوط احد مراكز محافظة المنيا بصعيد مصر.

 وتلقى علوم الموسيقى الشرقية على يد مجموعة من الأساتذة الكبار بمدرسته الثانوية في إطار برنامج مكثف أعدته وزارة التربية والتعليم خصيصاً للطلبة المكفوفين الراغبين في دراسة الموسيقى خلال فترة دراسته، وبمجهود ذاتي، أتقن العزف على آلة البيانو والأكورديون والعود ثم أخيراً الأورج.

 بدأ حياته العملية عام 1970 عقب تخرجه في الجامعة مباشرةً كعازف لآلة الأكورديون في عدد من الفرق الموسيقية التي كانت منتشرة في مصر آنذاك، ثم تحول إلى الأورج، حيث بزغ نجمه فيها كأحد أبرع عازفي جيله، واعتبر نموذجاً جديداً في تحدي الإعاقة نظراً لصعوبة وتعقيد هذه الآلة واعتمادها بدرجة كبيرة على الإبصار.

واتجه إلى التلحين والتأليف الموسيقي، حيث كانت أول ألحانه «امسكوا الخشب» للفنانة مها صبرى عام 1975، وزادت ألحانه على 150 لحناً لمعظم مطربي ومطربات مصر والعالم العربي.

تميز في وضع الموسيقى التصويرية للعديد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية والإذاعية والمسرحيات والتي نال معظمها شهرة ذائعة، وحصل على العديد من الجوائز على الصعيدين العربي والعالمي. وتجاوز عدد أعماله السينمائية 50 فيلماً، وأعماله التلفزيونية 150 مسلسلاً، وما يزيد على 20 عملاً إذاعياً، وعشر مسرحيات غنائية استعراضية.(النهاية)

اترك تعليقاً