وزير الهجرة يناقش مع ممثلة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اوضاع ومعاناة اللاجئين السوريين في العراق

بغداد ( إيبا )..اعرب وزير الهجرة والمهجرين ديندار نجمان دوسكي عن عزم وزارته مواصلة التنسيق والتعاون المشترك مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين للنهوض بواقع اللاجئين السوريين المتواجدين في العراق .

وقال دوسكي في كلمة له عند لقائه ممثلة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لدى العراق كلير بورجوا أن ” الوزارة مستعدة للتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين من خلال عقد لقاءات متواصل بين طرفين من اجل تقديم خدمات أفضل لفئات عناية الوزارة بالإضافة إلى تحقيق أهدافنا نحو حل جميع المشاكل التي يعاني منها اللاجئين السوريين في المخيمات ” .

وأوضح الوزير نية الوزارة دمج المخيمين بمخيم واحد بسبب عودة كثير من العوائل السورية إلى بلدهم وتحويل احد المخيمات كملاعب رياضية او حدائق للاجئين السوريين مبيناً ان ” إعدادهم في مخيمات القائم بقى منهم ( 3130 ) شخص موزعين على( 1422 ) لاجئ في المخيم الأول ويشغلون 389 خيمة و 1780 لاجئ في المخيم الثاني ويشغلون 478 خيمة ويحتوي على قرابة الإلف خيمة ” .

وأشار إلى إن قائممقامية قضاء القائم التابع لمحافظة الانبار ستقدم الدعم للاجئين السوريين وجميع المستلزمات للطلاب السوريين لأداء امتحاناتهم النهائية لكل المراحل من ابتدائية ومتوسطة وإعدادية في نهاية الشهر القادم .

وبشأن مخيم دوميز طالب دوسكي الحكومة المركزية برفع سقف الميزانية المقدمة للعوائل اللاجئة وتحسين الواقع الصحي والقضاء على المشاكل الصحية التي يعاني منها المخيم فضلاً عن تحسين الخدمات الأخرى لتعبيد الطرق وتحسين شبكات الماء والكهرباء والارتقاء بمستوى الخدمات وفق المعايير الدولية .

وعبرت كلير عن شكرها وامتنانها لما قدمته الوزارة من مساهمة فعالة لخدمتهم معربة عن أملها في مواصلة التعاون والتنسيق المشترك بين المفوضية والوزارة وتقديم أفضل الخدمات لهم العراق .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد