وزير الزراعة يبحث مع ممثل الفاو دعم المزارعين العراقيين

المستقلة.. ناقش وزير الزراعة محمد كريم جاسم الخفاجي مع ممثل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة في العراق صلاح الحاج حسن ، برامج المنظمة ودعمها لسبل العيش الريفية وشراكتها مع المؤسسات الوطنية مع التركيز على الزراعة والتنمية الريفية والمياه والبيئة في العراق.

وأكد الخفاجي اثناء الاجتماع أهمية حماية المنتجين الزراعيين وسلاسل القيمة الغذائية للمحاصيل الرئيسية خلال الأزمة الصحية الحالية.

وقال : “هناك حاجة من منظمة الأغذية والزراعة لمواصلة دعمها للأنشطة الزراعية وتعزيز قدرات المجتمعات والحكومة لمنع التدهور المستقبلي للأمن الغذائي والتغذية ، وبناء قدرة العراق ككل”.

علاوة على ذلك ، أشار الوزير الى تأثير فيروس كورونا المستجد على الوضع الاقتصادي في العراق ،منوها إلى مسؤولية منظمة الأغذية والزراعة ودورها منذ بداية الوباء في مراقبة تأثيره على النظم الغذائية وتنسيق الإجراءات للتخفيف من تأثيره.

كما ناقش الحاج حسن مع وزير الزراعة برامج المنظمة الحالية التي تهدف إلى الحد من الفقر الريفي وزيادة الإنتاج من خلال التمويل الوارد من عدد من المانحين الدوليين ، بما في ذلك الاتحاد الأوروبي ووكالة الحد من التهديدات التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية ، الحكومة اليابانية ومرفق البيئة العالمية.

وأكد الحاج حسن دعم منظمة الفاو لإعادة تأهيل المناطق الزراعية وأنظمة الري في المناطق المحررة، بالإضافة إلى تطوير أداء سلاسل القيمة في قطاع الأغذية الزراعية لتحسين الإنتاجية في العراق.

وذكر أيضًا أن الفاو ستواصل تقديم دعمها للشركاء الوطنيين من خلال بناء القدرات المؤسسية لتعزيز الخدمات البيطرية والاستجابة لوباء كورونا.

ومع استمرار تغير المناخ كقضية ذات أولوية في العراق ، أشار الحاج حسن إلى أن المنظمة تعمل حاليًا على إدخال مصادر الطاقة المتجددة لدعم الإنتاج الغذائي المستدام ودعم الممارسات الزراعية الجيدة المقاومة لتغير المناخ.

وأقرت وزارة الزراعة ومنظمة الأغذية والزراعة صياغة وإنهاء خطة عمل للمساعدة في تنفيذ الأولويات الرئيسية لاستراتيجية الأمن الغذائي بالتنسيق الكامل مع الوزارات المعنية مثل وزارة التخطيط ووزارة الموارد المائية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.