وزير الدفاع الامريكي: الهدف من الانسحاب من سوريا للعراق هو اعادتهم الى ديارهم

(المستقلة)… قال وزير الدفاع الامريكي مارك إسبر يوم الثلاثاء ان الهدف من انسحاب قوات بلاده من سوريا الى العراق هو اعادتهم الى ديارهم.

وقال إسبر اليوم إن الهدف ليس إبقاء القوات الأميركية المنسحبة من سوريا بالعراق “لمدة طويلة”، مضيفا  ان “الهدف هو إعادة تلك القوات للديار في نهاية الأمر”.

واعلنت قيادة العمليات العراقية المشتركة، عن عدم وجود موافقة على بقاء القوات الامريكية المنسحبة من سوريا الى داخل الاراضي العراقية.

وذكر بيان للقيادة، “تناقلت بعض وسائل الأعلام والوكالات الخبرية تصريحات بخصوص أنسحاب القوات الامريكية من سوريا بأتجاه العراق وعليه تبين قيادة العمليات المشتركة ان جميع القوات الامريكية التي انسحبت من سوريا حصلت الموافقة على دخولها أقليم كوردستان لتنقل الى خارج العراق. ولا توجد اي موافقة على بقاء هذه القوات داخل العراق”.

وانسحبت قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة من أكبر قاعدة عسكرية تابعة له في شمال سوريا، وذلك بعد إبرام واشنطن وأنقرة اتفاقا بشأن المنطقة الآمنة في سوريا، وتوجهت مباشرة الى داخل اقليم كوردستان.

وقال الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار ياور، إن انسحاب القوات الأميركية من شمالي سوريا باتجاه الاقليم عبر منفذ فيشخابور (سيمالكا) تم بالتنسيق مع الحكومة الاتحادية والحكومة الأمريكية وبعلم حكومة إقليم كوردستان.

وأضاف ياور: “استقرار هذه القوات في الإقليم أو غربي العراق يتوقف على القرار الأمريكي بالتنسيق مع الحكومة الاتحادية. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.