الرئيسية / رئيسي / وزير البيئة يحذر من كارثة بيئية نتيجة قطع مياه نهر الفرات

وزير البيئة يحذر من كارثة بيئية نتيجة قطع مياه نهر الفرات

 

(المستقلة).. حذر وزير البيئة سركون لازار صليوا من وقوع كارثة بيئية في مدن الوسط والجنوب نتيجة قطع العصابات الارهابية لمياه نهر الفرات .

وقال صليوا ان عملية قطع مياه نهر الفرات عن مدن الفرات الاوسط وجنوب العراق يهدد بكارثة بيئية شبيهة بجريمة النظام المقبور عند تجفيفه مياه الاهوار في تسعينيات القرن الماضي مضيفا ان جرذان داعش الذين يحتلون جزء عزيزا على العراقيين وهي مدينة الفلوجة ارتكبوا جريمة بيئية خطيرة حين قطعوا مياه نهر الفرات عن باقي مدن العراق.

ودعا وزير البيئة مجلس النواب  والكتل السياسية  الى تحمل مسؤوليتها في دعم جهود قواتنا الباسلة في حربها ضد الارهاب الذي بات يهدد بيئة العراق والتي هي جزء مهم من المنظومة البيئية لمنطقة الشرق الاوسط، مذكرا في الوقت نفسه بالاثار البيئية التي تركتها جريمة تجفيف الاهوار وانعكاسها المباشر على البيئة في دول الجوار والدول الاقليمية وهو ماسيتوجب تحركا سريعا من القوات الامنية معززا بدعم دولي من خلال الضغط على الدول التي تدعم الارهاب في العراق     لايقاف دعمها لهذه العصابات التي تحاول ان تدمر البيئة والانسان معا .

اترك تعليقاً