الرئيسية / عامة ومنوعات / وزير البيئة : نسعى للإفادة من الخبرة المجرية في تطوير بيئة العراق

وزير البيئة : نسعى للإفادة من الخبرة المجرية في تطوير بيئة العراق

 

بغداد ( إيبا )..اتفق العراق وهنغاريا على تدعيم التعاون في المجال البيئي في اللقاء الذي عثقده وزير البيئة سركون صليو مع وزير الدولة المجري شاندرو فازيكاش في العاصمة بودابست.

وتم خلال اللقاء الذي حضره السفير العراقي قاسم حسن عسكر مناقشة العلاقات الثنائية بين العراق والمجر وسبل تفعيلها في مختلف المجالات .

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة امير علي الحسون تم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول التعاون بين البلدين في المجال البيئي مشيرا الى ان وزير البيئة قدم دعوة لنظيره المجري لزيارة العراق مؤكدا في الوقت نفسه على ضرورة افتتاح السفارة المجرية في بغداد.

وذكر الحسون ان الوزيرين عقدا مؤتمرا صحفيا حضرته وسائل الاعلام المجرية تحدث فيه وزير التنمية المجري عن افاق التعاون المشترك بين العراق والمجر في مجالات تنقية المياه وتدريب الاختصاصين وتقديم المشورة الفنية وتبادل الخبرات في مجال البيئة مؤكدا على ان الجانب الهنغاري يسعى الى عقد اتفاقات بين الوزارتين لتمكين الشركات الهنغارية العاملة في مجال تنقية المياه والبيئة من المساهمة في اعادة اعمار العراق.

واضاف ان وزير البيئة اعرب في المؤتمر الصحفي عن امله التعجيل بأفتتاح السفارة الهنغارية في العراق وبأسرع وقت ممكن لأهمية ذلك في تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين البلدين في كافة المجالات، وكذلك اتاحة الفرصة أمام الشركات الهنغارية للمساهمة في اعادة بناء العراق ومعالجة المشاكل البيئية التي خلفتها الحروب.

وبين ان العراق والمجر اتفقا على اعداد مذكرة تفاهم في مجالي البيئة والزراعة وذلك بالاستفادة من التجربة المجرية في ازالة الالغام ومعالجة التلوث الناجم عن مخلفات النفط والمواد المتفجرة.

واشار في الوقت نفسه الى ان وزير البيئة اتفق خلال الزيارة على استفادة العراق من الخبرات المجرية في مجال مخلفات المصانع الكيمياوية للاتحاد السوفياتي السابق ومكافحة التصحر والعواصف الترابية من خلال زراعة النباتات دائمة الخضرة التي لا تتأثر بعوامل التعرية بالاضافة الى توفير عجلات حوضية مجهزة بمعامل لتصفية وتنقية مياه الانهار وايصالها الى المستهلك مباشرة.

واضاف الحسون ان وزير البيئة سركون صليو قام بزيارة معامل معالجة المياه الثقيلة في العاصمة المجرية بودابست للاطلاع على طرق اعادتها الى نهر الدانوب. واكد ان وزيرا البيئة العراقي والمجري اتفقا على اقامة دورات تدريبية للمختصين العراقيين في مجال البيئة وقيام الجانب المجري بتقديم زمالات دراسية للطلبة العراقيين في مجال البيئة والزراعة.(النهاية)

اترك تعليقاً