وزيرة الهجرة تضع لبنات التقارب بين شمر وبني زيد في ديالى

المستقلة..عقدت وزيرة الهجرة والمهجرين السيدة ايفان فائق جابرو ، اليوم الخميس،  جلسة تشاورية بين عشيرتي صكوك شمر، وبني زيد  بمبنى محافظة ديالى، بناءً على طلب من شيخ عشيرة بني زيد الشيخ تركي هادي السعدون.

وحضر الجلسة المحافظ مثنى التميمي وأعضاء اللجنة العليا لاغاثة ودعم النازحين، ومدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة، لوضع اللبنات الاساسية لتقريب وجهات النظر بين العشيرتين القاطنتين في ناحية كنعان جنوبي المحافظة ، وذلك ضمن ملف المصالحة الوطنية المجتمعية .

وذكرت جابرو ان ” رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يولي اهتماما كبيرا للموضوع سيما في هذه المحافظة المكونة من جميع الوان الطيف العراقي ” ، موضحة ان الجلسة ناقشت النزاعات السابقة بين القبيلتين وكيفية تجاوزها بغية الوصول الى مصالحة حقيقية وطنية.

وأكدت ضرورة طي صفحة الخلافات الماضية التي مر بها البلد ليكون المجتمع نسيجا مترابطا قادرا على الاصلاح والنهوض بالمجتمع خاصة المناطق المستعادة من سيطرة عصابات داعش الارهابية .

وبينت الوزيرة ان العشائر العراقية وشيوخها ووجهائها لهم الدور الكبير في تحقيق المصالحة المجتمعية، خصوصا في المناطق التي تم تحريرها من عصابات داعش الارهابية من اجل تحقيق الاستقرار وعودة الحياة الى طبيعتها .

وحضر الجلسة  شيخ عشيرة صكوك شمر الشيخ شهاب احمد الحسوني وبعض من وجهاء العشيرة .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.