وثيقة : 467 مليار دينار مجموع الضرائب المتراكمة على شركة اسيا سيل

(المستقلة).. اظهرت وثيقة صادرة  عن شركة المحاسبة المشرفة على حسابات شركة اسيا سيل ان مبالغ ضريبة الدخل المتراكمة على شركة اسيا سيل قد بلغت اكثر 467 مليار دينار .

وبيت الوثيقة الصادرة من شركة عادل الحسون وشركائه والتي حصلت عليها “المستقلة” ان هيئة الضرائب العامة ظلت تطالب شركة اسياسيل بدفع ما بذمتها من اموال الضرائب منذ عام 2004 ولغاية عام 2017 ، مبينة ان حجم تلك المبالغ المتراكمة بلغ 467 مليار و 300 مليون دينار عراقي.

في المقابل تدعي الشركة انها قامت بدفع المستحقات التي عليها لصالح هيئة الضرائب مقدمة استئناف بذلك الى الهيئة. ولم  تتوصل الى النتائج التي تمخض عنها الاستئناف.

وتظهر الوثيقة مدى عدم التزام شركات الاتصالات لعقود التراخيص اتجاه الدولة وتسديد ما بذمتها من مبالغ، رغم حجم الارباح الكبيرة التي تجنيها جراء العمل في السوق العراقية.

واثار قرار تجديد رخص العمل لشركات الاتصالات جدلا كبيرا في الوسط السياسي العراقي بسبب عدم تسديد الشركات ما بذمتها لخزينة الدولة اضافة الى ضعف الخدمات التي تقدمها ما دفع بمئة نائب لتقديم طلب بالتحقيق في الاجراء التي اتخذته هيئة الاتصالات والاعلام.

وكانت رئاسة الوزراء قد اعلنت يوم امس انه لن يتم التجديد لشركات الاتصالات حتى تقوم بتسديد ما بذمتها من ديون الى الدولة، بعد الاعتراضات الكثيرة وقيام احد النواب برفع طلب رسمي الى النائب العام للتحقيق بالموضوع.

 

التعليقات مغلقة.