الرئيسية / اخر الاخبار / هيئة الاتصالات : شركات الهاتف النقال تسرق المشتركين في خدماتها واستقطاعتها غير منتظمة

هيئة الاتصالات : شركات الهاتف النقال تسرق المشتركين في خدماتها واستقطاعتها غير منتظمة

بغداد (إيبا)… كشفت هيئة الاعلام والاتصالات عن ان شركات الهاتف النقال في العراق تسرق المشتركين في الخدمات التي تقدمها , مؤكدة ان هناك استقطاعات غير منتظمة لأجور المكالمات المحلية والدولية ..

وقالت الهيئة في بيان لها تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا) اليوم الخميس ” ان كلاً من شركة (زين العراق، وآسياسيل، وكورك)، تقوم باستقطاعات إضافية وغير منتظمة لكل المكالمات المحلية والدولية”. مبينة ” انها غير مطابقة لما هو معلن بقائمة الاسعار الخاصة بالعروض المقدمة من قبل هذه الشركات، حيث تراوحت نسبة هذه الاستقطاعات بزيادة ثانية واحدة لكل اتصال”.

واضافت ”  انه تجسيداً لدور هيئة الإعلام والاتصالات التنظيمي والرقابي، من خلال الكشف عن المخالفات التي تقوم بها شركات الهاتف النقال وشركات الهاتف اللاسلكي الثابت العاملة في العراق، وبما لا يتقاطع مع عقد الرخصة الموقع بين الهيئة وهذه الشركات، قامت الادارة العليا للهيئة، بتشكيل لجنة تضم كلاً من الدائرة المالية والدائرة القانونية وتنظيم الاتصالات، من اجل تدقيق أسعار المكالمات، ومعرفة نسبة الاستقطاعات لإجور المكالمات المحلية والدولية، التي تقوم بها شركات الهاتف النقال وشركات الهاتف اللاسلكي الثابت، ومقارنتها بقائمة أسعار المكالمات المعلنة من قبلها ” .

واوضح البيان ” انه وبعد اجراء الفحوصات من قبل اللجنة وزيارتها الى مقر شركات الهاتف النقال وشركات الهاتف اللاسلكي الثابت، وفحص منظومة الـ(IN ) الخاصة بهذه الشركات، تبين ان كلاً من شركة (زين العراق، وآسياسيل، وكورك)، تقوم باستقطاعات إضافية وغير منتظمة لكل المكالمات المحلية والدولية، وانها غير مطابقة لما هو معلن بقائمة الاسعار الخاصة بالعروض المقدمة من قبل هذه الشركات، حيث تراوحت نسبة هذه الاستقطاعات بزيادة ثانية واحدة لكل اتصال” .

وتابع ” ومن أجل الوقوف على الأسباب الحقيقية التي دعت إلى وجود مثل هذه المشكلات، عقدت الهيئة في مقرها سلسلة اجتماعات مع هذه الشركات، للاستفسار عن هذه الاستقطاعات غير المنتظمة، وبحضور الجانب الفني للشركات ” …

وختم البيان ” انه وبعد تأكيد الشركات لنتائج عمل اللجنة، وان هناك استقطاعات غير منتظمة لأجور المكالمات المحلية والدولية، قامت الهيئة بتوجيه كتب رسمية لهذه الشركات، تؤكد فيها ضرورة الالتزام بقائمة أسعار المكالمات المعلنة عنها “.(النهاية).

2 تعليقان

  1. اقول وكلي الم ان المواطن العراقي اصبح لعبة بيد شركات الهاتف ودوائر الدولة دون تميز ويستغل لانه لايوجد من يدافع عنه والحكومه نهتمه في بناء اضخم مصافي للنفط في الاردن وشعب العراق عاطل عن العمل ويمنح الاردن النفط العراقي مجانا وباسعار خاصة في حين الحكومه تفكر في الغاء التموينية

  2. كرار الابراهيمي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أقول أين كانت هيئة الاعلام والاتصالات عن هده المخالفات التي كانت ولا تزال . وأين هيئة الاعلام والاتصالات من اسعار المكالمات التي تجهض كاهل المواطن اليس من الاجدر مقارنة اسعار المكالمات والرسائل في العراق بدول الجوار .
    فإن شركات الهاتف النقال تخفض من هنا وتسرق من هناك والموقف الحكومي صامت كونهم لايصرفون مبلغ الكارت من جيوبهم الخاصة وخير دليل على دلك عضو مجلس النواب الدي يجند المتسولين في الشوارع والازقة والله اعلم مادا يفعل في الخفاء …

    دمتم سالمين

اترك تعليقاً