(المستقلة)… وافقت نيجيريا على عرض من الولايات المتحدة بإرسال فريق من الخبراء للمساعدة في العثور على حوالي 200 فتاة نيجيرية اختطفتهن جماعة بوكو حرام المتشددة.

وكان مكتب الرئيس النيجيري أكد أن جوناثان أبلغ وزير الخارجية الأميركي جون كيري بأن الخبراء الأمنيين النيجيريين يرحبون بوضع الخبرة الأميركية في مجال مكافحة الإرهاب في تصرفهم .

وقبل ذلك أعلنت الولايات المتحدة أمس الثلاثاء عن إعداد خطط للمساعدة في البحث عن أكثر من 200 فتاة خطفتهن هذه الجماعة الشهر الماضي.

وقال الرئيس الأميركي باراك أوباما إن الولايات المتحدة ستفعل “كل ما بوسعها” لمساعدة نيجيريا في البحث عن أكثر من 200 فتاة خطفتهن جماعة بوكو حرام.

ووصف أوباما في مقابلة منفصلة مع تلفزيون إيه.بي.سي نيوز خطف الفتيات بأنه عمل شائن ينفطر له القلب.

وكان أبو بكر شيكاو زعيم بوكو حرام هدد في فيديو أعلن عنه يوم الاثنين ببيع الفتيات اللاتي خطفن من مدرسة ثانوية في 14 من أبريل، وقال: “خطفت بناتكم.. ووالله لأبيعهن في السوق.”

ومن جانبها، حذرت الأمم المتحدة جماعة بوكو حرام من أنه إذا نفذت الجماعة تهديد زعيمها ببيع الفتيات فإن تلك ستكون جريمة لا تسقط بالتقادم.

يذكر أن الجماعة هاجمت في 14 من أبريل مدرسة ثانوية للبنات في قرية تشيبوك في ولاية بورنو في شمال شرق البلاد وملأت الشاحنات بالفتيات المراهقات اللاتي كن يؤدين الامتحانات. واختفت الشاحنات في منطقة نائية على الحدود مع الكاميرون. (النهاية)