الرئيسية / سياسية / نواب يدعون الأمم المتحدة لايجاد حل سلمي لأزمة أشرف

نواب يدعون الأمم المتحدة لايجاد حل سلمي لأزمة أشرف

 بغداد ( إيبا
).. قال النائب طلال الزوبعي عن القائمة العراقية أن 101 نائباً من الكتل المختلفة
بعثوا برسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أكدوا فيها دعمهم  للحل السلمي والانساني لسكان أشرف وتأمين
مطالبهم الانسانية للنقل الى مخيم ليبرتي. 

واشار النواب في
رسالتهم الى أن مبادرة السكان في إبداء حسن نيتهم لنقل مجموعة أخرى الى ليبرتي
مساهمة كبيرة في الحل السلمي تتطلب من الحكومة العراقية تنفيذ تعهداتها ومن
الولايات المتحدة رفع تسمية الارهاب عن هذه الحركة. 

وجاء في الرسالة
«اننا نحث على حل سلمي وانساني لسكان أشرف وليبرتي ونعتقد أن أي شكل من
أشكال استخدام العنف سيزيد من عمق الأزمة السياسية في العراق اضافة الى خلق كارثة
انسانية في أشرف كما انه يناقض الادعاءات بتنفيذ الاصلاحات. 

واعتبروا
أن تصريحات الممثل الخاص للأمين العام في العراق بتاريخ 19 تموز 2012 في مجلس
الأمن الدولي وكذلك تصريحات مستشار الأمن الوطني للحكومة الذي هدد سكان أشرف
باللجوء الى القوة من شأنهما أن يمهدا الأرضية لمذبحة جديدة مما يبعثان على القلق
حقاً. 

وذكر النواب
أن سكان أشرف هم أفراد محميون بموجب المعاهدات الدولية وأن حمايتهم على عاتق الأمم
المتحدة والولايات المتحدة. 

وطالب النواب
الأمين العام للأمم المتحدة بالتدخل الفوري للحيلولة دون وقوع أزمة انسانية وتعيين
ممثل شخصي فيما يتعلق بسكان مخيم أشرف وليبرتي وذلك لضمان تنفيذ خطة الأمم المتحدة
فيما يتعلق بتسهيل وحيادية يونامي تجاه الضغوط السياسية الحالية عليها. 

وأعلنوا استعدادهم
لايجاد حل سلمي لهذا الملف الانساني والاسهام في الجهود الدولية فيما يتعلق بهذا
الملف منها التفقد لمخيم ليبرتي وأداء دور رقابي فيه.(النهاية)

 

 

اترك تعليقاً