نقابة المعلمين العراقيين تعلن الإضراب العام لمدة 4 أيام بجميع المحافظات

(المستقلة)… وأعلنت نقابة المعلمين العراقيين، اليوم الاثنين، الإضراب العام في عموم المدارس تأييداً  للتظاهرات.

وجاء في بيان النقابة انه “نقابة المعلمين تُعلن الإضراب العام في عموم مدارس العراق لمدة ٤ أيام تضامناً مع مطالب المتظاهرين”.

ويواصل الإضراب العام، اليوم الإثنين، 28 تشرين الأول، 2019 في عدد من المدارس والجامعات العراقية في أغلب المحافظات العراقية تضامناً مع مطالب المتظاهرين.

وأعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، أمس الأحد، مقتل  74 شخصاً واصابة نحو 3654 آخرين خلال التظاهرات التي تشهدها البلاد منذ يوم الجمعة الماضي.

واستؤنفت الاحتجاجات الجمعة 25 تشرين الأول للمطالبة باستقالة حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ومعالجة البطالة ومحاربة الفساد.

ويطالب العراقيون بمعالجة البطالة ومحاربة الفساد للنهوض ببلادهم التي تعد من أغنى دول العالم بالذهب الأسود، لكنها تحتل المرتبة الـ12 في لائحة البلدان الأكثر فساداً في العالم.

ورغم التحذيرات التي اطلقتها الحكومة العراقية، و وزارة التربية واصل طلاب المدارس في عدد من المدن ولليوم الثاني على التوالي مسيرات داعمة للاحتجاجات.

وفي مدينة الكوت العاصمة المحلية لمحافظة واسط احتشد الطلاب في مسيرات رغم تساقط الامطار اما في مدن البصرة والديوانية والناصرية والعمارة خرج العديد من الطلاب في تظاهرات منددة بالأوضاع التي تشهدها البلاد، مؤكدين على دعمهم لمطالب التظاهرات السلمية.

وفي محافظة بابل اعلن الطلاب عن اضراب عام عن الدوام، فيما تبنت الجامعة المستنصرية في العاصمة بغداد الامر ذاته.

وهتف طلاب مدارس في مسيرات في بغداد ضد الحكومة مرددين شعار “الشعب يريد اسقاط النظام”.

واضرب جميع طلبة كليات جامعة الكوفة عن الدوام وتوجههم لساحة الاعتصام في ساحة الصدرين بمحافظة النجف.

واعلن طلبة جامعة القادسية الإضراب عن الدوام وينضمون لتظاهرات الديوانية.

واعتصم المئات من طلبة جامعة الفراهيدي والطبية المستنصرية حيث منعت القوات الأمنية التصوير.

وفي مدينة الصويرة التابعة لمحافظة واسط تم اغلاق المجلس البلدي و القائممقام التابعة للقضاء.

وقالت وزيرة التربية، سها العلي بك، يوم الاحد إن محاولة زج طلبة المدارس في التظاهرات الأخيرة، عبر إخراجهم من المدارس، أو السماح لهم بالتظاهر داخلها، هو عملية مرفوضة ولا يمكن القبول بها.

ونظم عدد من طلبة الجامعات والمدارس في بغداد وعدد من المحافظات العراقية امس، تظاهرات تطالب بالإصلاح، فيما اعتصم آخرون.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي فيديوهات وصورًا تظهر مسيرات وهتافات للطلبة أمام وداخل مدارسهم.

ويشهد العراق تظاهرات كبيرة في عدة مناطق بالبلاد أودت بحياة المئات وإصابة الآلاف. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.