نقابة المحامين تدين عملية إلقاء القبض على محاميين

(المستقلة)..أعلنت نقابة المحامين العراقيين إدانتها الشديدة لالتقاء القبض على المحاميين حسن المياحي ومصطفى جبير وهما يمارسان عملهما داخل محكمة الديوانية وإثناء أدائهما الواجب .

وأكد نقيب المحامين العراقيين ضياء السعدي ان نقابة محامي العراق تستنكر هذا الفعل وهذا الاعتداء الواضح من قبل قوة قوة أمنية  على حرمة المهنة وما يجب ان يتمتع به المحامي من حصانة مهنية .

واوضح ان المحامي هو احد الأركان الأساسية للقضاء الى جانب القضاة والمدعين العامين بكسبهم هذه الحصانة طبقا للصكوك والمواثيق الدولية , والقواعد الدستورية وان هذه الحصانة متأتية من حرمة المحاكم التي يجب ان لا تتحول الى ساحات لمطاردة المحامين وإلقاء القبض عليهم بغض النظر عن التهمة التي حدد فيها أمرا قضائيا يقتضي بذلك طبقا للقانون , ما ينبغي من جميع مؤسسات الدولة وعلى وجه الخصوص الأمنية احترام حصانة المحامين وعدم الاعتداء عليهم وملاحقتهم وإلقاء القبض عليهم داخل المحاكم ودور العدالة .

وشدد نقيب المحامين على ا ن اي اعتداء على المحامين يمثل انتهاكا صارخا لهذه المهنة الشريفة التي من أهم واجباتها إحقاق الحق والعدالة .

وفي  الوقت الذي اعربت النقابة بنقيبها ومجلسها ومحاميها عن املها بعدم تكرار مثل هذه الحالات التي تعد “سابقة خطيرة وغير مسؤولة”، أكدت انها ” سيكون لها موقفا آخر في حال تكرارها مرة أخرى”.

التعليقات مغلقة.