نائب كردي : نتابع بجدية تهديد الكرد ببغداد وندعو المرجعية للتدخل وبعض السياسيين يستبعدون حقوقنا

(المستقلة)… اعلن مقرر لجنة الامن والدفاع النيابية النائب شاخوان عبدالله أن اللجنة تتابع بجدية مسالة تهديد المواطنين الكرد في بغداد، داعيا المرجعية الدينية الى التدخل بهذا الشان، فيما اشار الى وجود منع للكرد من دخول العاصمة ، مؤكدا ان منصبي رئيس اركان الجيش ووكيل وزير الداخلية من حصة الكرد، فيما اشار الى ان بعض السياسيين يطالبون بوحدة العراق لكنهم في الوقت ذاته يستبعدون حقوق الكرد.

وقال عبد الله في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمبنى البرلمان وحضرته (المستقلة) اليوم الخميس إن “مسألة تهديد المواطنين الكرد في بغداد تم بحثها داخل اللجنة، وتقرر متابعة هذه المسألة بشكل جدي”، مبينا ان “هناك من يستهدف الكرد للاستيلاء على اموالهم الضخمة فيما تكون بعض الاستهدافات لاسباب طائفية”.

ودعا عبد الله المرجعية الدينية الى “ان يكون لها دور في موضوع التهديد”، مشيرا الى ان “هناك منع للكرد من الدخول الى بغداد ومنها منع عشر سيارات شحن بحجة خلل في المستمسكات”.

واضاف “وجهنا خطاب لقائد عمليات بغداد والى حد الان محجوزة”، مطالباً بـ”موقف بشأن ما يتعرض له الكرد في بغداد من قبل السيطرات الحكومية”.

وقال عبد الله ان “منصبي رئيس اركان الجيش ووكيل وزير الداخلية من حصة الكرد”، مبينا “اننا صوتنا على حكومة توافقية الالتزام بهذا التوافق”.

وتابع عبد الله ان “بعض السياسيين يطالبون بوحدة العراق الا ان مع حقوق الكرد يتم استبعادنا من المؤسسات الامنية والعسكرية”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد