نائب شبكي يحذر من اتفاق الكاظمي مع اقليم كردستان حول سنجار

المستقلة / – حذر النائب عن المكون الشبكي قصي عباس الشبكي، من وجود مخاوف كثيرة اثارها اتفاق رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مع إقليم كردستان حول سنجار ومناطق سهل نينوى، لافتا الى ان هناك مخاوف امنية كبيرة من عودة الإرهاب الى هذه المناطق في حال تغيير الخارطة الأمنية فيها.

وقال الشبكي في تصريح صحفي تابعته المستقلة اليوم الاربعاء، ان “أهالي سنجار وسهل نينوى والأقليات المتواجدة فيها يرفضون الاتفاقية التي ابرمها الكاظمي مع الإقليم”.

وأضاف ان “سهل نينوي وسنجار كلها مناطق تخضع لحماية ذاتية من حشود شكلها الأهالي آبان دخول داعش الإرهابي وتمكنت من استعادة الأرض وقهر الإرهاب”.

وبين ان “سنجار وسهل نينوى كلها مناطق غير مدرجة في المادة 140، وبالتالي لايمكن تقرير مصيرها وكأنها مناطق متنازع عليها، كما انها تابعة الى محافظة نينوى”، لافتا الى ان “أهالي المناطق المذكورة لن يقبلوا بهذه الاتفاقية ويرفضونها بشكل قاطع”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.