نائب :ساحات التظاهر ليست مكاناً مناسباً للسياسيين وواجبهم تنفيذ مطالب ابناء الشعب

اعرب عن الشعور بخيبة الامل من الطبقة السياسية

(المستقلة).. دعا عضو مجلس النواب عن كتلة المستقبل المعارضة سركوت شمس الدين السياسيين بالابتعاد عن ساحات التظاهر مؤكدا بأنها ليست المكان المناسب لهم وأن واجبهم تحقيق مطالب ابناء الشعب من خدمات وفرص عمل .
وقال شمس الدين ان كتلة المستقبل المعارضة تقف مع المتظاهرين في تحقيق مطالبهم المشروعة،مبيناً ان ابناء اقليم كردستان يدعمون المتظاهرين الذين خرجوا لطلب الاصلاح،على اعتبار ان الوضع في الاقليم لايختلف كثيراً عن ماموجود في باقي المحافظات الاخرى،من الشعور بخيبة الامل من الطبقة السياسية التي خذلتهم على مدى 16 عام.
ونصح شمس الدين السياسيين بالابتعاد عن ساحات التظاهر او محاولات ركوب الموجة،موضحاً بان المكان المناسب للسياسي هو السلطتين التشريعية والتنفيذية،لتحقيق مايطالب به ابناء الشعب من خدمات وتوفير فرص العمل،وليس الوقوف في الساحات للتظاهر ضد نفسه.
وبين شمس الدين بان تلك المطالبات بالتظاهر يجب ان تتصاعد الى محاكمة المفسدين الذين اوصلوا العراق الى الهاوية،ومن جميع الاحزاب بضمنهم سياسيو اقليم كردستان الذين عاثوا فساداً وجوعوا الشعب ونهبوا ثرواته.
واعرب عضو كتلة المستقبل عن امله بأن تسرع الحكومة من الخطوات الاصلاحية التي اعلنتها امام ابناء الشعب،واهمها توفير فرص العمل وتقليل نسب الفقر كونهما من المشاكل التي تهدد الاستقرار السياسي في العراق.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.