نائبة في البرلمان المصرى تتقدم بأول مشروع قانون يجرم العنف ضد المرأة في مصر

 

(المستقلة)/ القاهرة- وليد الرمالي/..تقدمت النائبة سولاف درويش، عضو مجلس النواب، بمشروع قانون سلم الى الامانة العامة يجرم العنف ضد المرأة.

ويعد هذا القانون هو اول تحرك حقيقي فى اطار عام المراة الذى اعلنه الرئيس السيسي، حيث ان الدستور المصري نص فى المادة (11) منه على أن “تلتزم الدولة بحماية المرأة ضد كل أشكال العنف، وتكفل تمكين المرأة من التوفيق بين واجبات الأسرة ومتطلبات العمل. كما تلتزم بتوفير الرعاية والحماية للأمومة والطفولة والمرأة المعيلة والمسنة والنساء الأشد احتياجا.”

وقالت درويش ان “هذا ما دفعنا التقدم بمشروع القانون الحالى، وعلى الرغم من الانتباه المتزايد لحقوق المرأة الا انه لم يحدث تقدم يذكر فى تقليل العنف المرتكب ضد المرأة حيث ان العنف ضد المرأة لم يتلق بعد انتباها على سبيل الأولوية ولا الموارد اللازمة على جميع المستويات لمعالجته بالجدية اللازمة والوضوح اللازم”.

واضافت ” حقيقة ان العنف ضد المرأة لم يكن نتيجة أعمال سوء سلوك فردية عفوية، وإنما نتيجة علاقات هيكلية عميقة الجذور بين المرأة والرجل، وأدت هذه العملية إلى تعريف أشكال ومظاهر عديدة مختلفة من العنف ضد المرأة، وسحبتها من المجال الخصوصية إلى الانتباه العمومى والى حلبة مساءلة الدولة”.(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد