نائبة تطالب بزيادة المشمولين بالرعاية الاجتماعية في المناطق المتضررة

(المستقلة)..طالبت النائبة لقاء وردي عن محافظة الانبار وعضو لجنة المهجرين النيابية وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الى زيادة اعداد المشمولين في الرعايا الاجتماعية للمحافظات والمناطق التي تأثرت بالارهاب.

وقالت وردي: لقد تعرضت محافظات ومناطق معينة للارهاب بشكل كبير مثل( الانبار وصلاح الدين والموصل وديالى وشمالي بابل وحزام بغداد)، مما اثر على بناها التحتية وتهجير اَهلها بشكل شبه كامل وتدمير منازلها وخسارة اَهلها لكل مايملكون من أموال وممتلكات فضلا عن ازدياد نسبة الارامل والأيتام والمعوقين بشكل مخيف جدا، مما اثر على مستواهم المعيشي .

واشارت الى ان نسبة الفقر في تلك المناطق بلغت “حسب أحصائية وزارة التخطيط الاخيرة٤٠  الى٤٥ بالمئة على الرغم من قناعتنا بان النسبة اكبر بكثير”.

واضافت ليس من المعقول ان تتعامل الجهات المعنية مع هذه المحافظات المنكوبة بنفس التعامل مع المحافظات المستقرة

وذكرت انه “من  المفترض على وزارة العمل والشؤون الاجتماعية أخذ بالاعتبار احصائية وزارة التخطيط التي تم ذكرها أعلاه وتوزيع نسبة المشمولين بالرعاية الاجتماعية على اساسها من اجل تحقيق العدالة الاجتماعية وانصاف الفقراء الذين يعانون ظروفا كارثية لايعلمها الا الله يقابله تقصير حكومي اتجاههم”.

كما طالبت لجنة العمل والشؤون الاجتماعية النيابية باستضافة وزير العمل والشؤون الاجتماعية ومناقشة    هذه القضية معه وبما يضمن إيجاد اليه سريعة تنصف الفقراء في المناطق المذكورة والمساهمة في التخفيف من معاناتهم الكبيرة .

قد يعجبك ايضا

اترك رد