ميسي يكتفي بدور «بطل الظل» في برشلونة سيتين

ميسي يكتفي بدور «بطل الظل» في برشلونة سيتين

(المستقلة) – حسام الدين جمال – تشير أرقام ليونيل ميسي، قائد برشلونة الإسباني، إلى تراجع دوره كهداف، مقابل زيادة في تقديمه للتمريرات الحاسمة، وذلك منذ تولي المدرب الحالي كيكي سيتين القيادة الفنية للفريق الكتالوني.

وتولى سيتين تدريب برشلونة في 13 يناير/كانون الثاني الماضي، خلفا للمدرب السابق إرنستو فالفيردي، الذي أقيل عقب الخسارة أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة 2-3، في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني.

أقل من نصف هدف لكل لقاء:

سيتين أدار 8 مباريات حتى الآن لبرشلونة في كل المسابقات، شارك ميسي في 7 منها، ولعبها كأساسي ولم يخرج في أي منها، وسجل 3 أهداف فقط، بواقع 0.42 هدفا لكل مباراة، أي أقل من نصف هدف للقاء الواحد.

في المقابل فإن ميسي أحرز 6 أهداف في آخر 7 مباريات لعبها مع برشلونة قبل إقالة فالفيردي، بواقع 0.85 هدفا للمباراة الواحدة.

اقرأ أيضا: هل عودة هازارد ستجعل ريال مدريد أفضل؟

وإجمالا شارك ميسي مع فالفيردي في 124 مباراة مع برشلونة تحت قيادة فالفيردي، سجل خلالها 112 هدفا، بمعدل 0.90 هدفا لكل مباراة.

رجل التمريرات الحاسمة:

في المقابل فإن معدل صناعة ميسي للأهداف ارتفع بعد قدوم سيتين، حيث قدم النجم الأرجنتيني 7 تمريرات حاسمة في المباريات التي خاضها مع الفريق الكتالوني تحت قيادة المدير الفني الجديد، مقابل تمريرة وحيدة في آخر 7 مباريات له مع فالفيردي.

وساهم ميسي في آخر 7 أهداف سجلها فريقه في الدوري الإسباني، حيث سجل هدفا وصنع الـ6 أهداف التالية له.

الجدير بالذكر أن ميسي قدم 49 تمريرة حاسمة في 124 مباراة مع فالفيردي، بمعدل 0.39 تمريرة للمباراة الواحدة.

النجم الأول في كل الأحوال:

ومنذ بداية الموسم الحالي يعد ميسي (32 عاما) هو الأكثر مساهمة بالأهداف مع برشلونة في كل البطولات هذا الموسم، بتسجيله 19 هدفا وصناعة 16 خلال 27 مباراة، يليه لويس سواريز الذي سجل 14 هدفا وصنع 11 في 24 مباراة.

ويعتلي ميسي صدارة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 14 هدفا، رغم غيابه عن التسجيل في آخر 4 جولات، واكتفاءه بتقديم التمريرات الحاسمة.

كذلك فإن ليو هو الأكثر صناعة للأهداف حاليا في الدوري الإسباني برصيد 12 تمريرة حاسمة.

التعليقات مغلقة.

الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونااقرأ المزيد ...
+ +