الرئيسية / عربي و دولي / دولي / مونتي يدافع عن مكاسب حكومته عبر موقع الحكومة الإيطالية على الإنترنيت ويطرح أفكاره

مونتي يدافع عن مكاسب حكومته عبر موقع الحكومة الإيطالية على الإنترنيت ويطرح أفكاره

 وكالة (آجي) الإيطالية للصحافة / روما /..قال رئيس الوزراء الإيطالي المستقيل ماريو مونتي صباح الأربعاء أن إيطاليا “تحتاج الآن إلغاء بعض إمتيازات الطبقة السياسية” وأضاف خلال حديثه إلى إحدى محطات الإذاعة الإيطالية أن “غالبية الأحزاب اهتمت بحماية نفسها والدفاع عن مصالحها ” فقط، بينما يسود الشارع “غضب شعبي إزاء السياسة لذا هناك الكثير مما ينبغي إنجازه” لاستعادة الثقة بالسياسة.

وكان موقع الحكومة الإيطالية على الإنترنيت نشر جرداً بأهم النجاحات وأبرز الخطوات التي حققتها حكومة مونتي خلال أكثر من عام من عمرها، منذ تشكيلها في شهر تشرين الثاني من العام 2011، بعد اضطرار حكومة سيلفيو بيرلسكوني إلى الإستقالة بسبب الأزمة المالية والإقتصادية التي أصابت إيطاليا. 

وابتدأت قائمة المكاسب والنجاحات من خفض مستوى الفارق بين السندات الحكومية لخدمة الديون ومثيلاتها الألمانية (البوند)، والتحسن العام في التوقعات الإقتصادية للبلاد. وذكر الموقع أيضاً تخفيض العبئ الضريبي بنقطة واحدة منذ بداية العام الجديد. وأوضح الموقع “الهدف خفض العبئ الضريبي تدريجياً، نقطة واحدة، بدءاً من الدخول الأكثر انخفاضاً لمساندة الفئات الأكثر ضعفاً”.

وأشار موقع الحكومة الإيطالية المستقيلة إلى إصلاح سوق العمل الذي أنجزته وقال أن “اهتمام الحكومة إزاء الأجيال القادمة، ظهر ليس فقط من خلال إصلاح سوق العمل، بل وسم القسم الأعظم من الإجراءات الحكومية” وأورد الموقع مثال “تشجيع ما يسمى بالإقتصاد الأخضر، باعتباره رافعة اقتصادية”. 

ويلاحظ المراقبون في إيطاليا أن رئيس الوزراء المستقيل، الذي أعلن أجندته السياسية على رأس كتلة سياسية جديدة، لا يُساجل القادة السياسيين مباشرة حول هذه الأجندة بل يترك في المجال للموقع الذي دشّنه للحوار.

وأوضح مونتي أن الإنتخابات البرلمانية القادمة هي التي ستقرر “مسألة ما إذا كانت إيطاليا ستستمر على كونها أمة كبيرة وفي مركز السياسة الأوروبية والدولية أو أنها، على العكس من ذلك، ستنزلق باتجاه التهميش والعزلة بدافع من الشعبوية من اليمين أو من اليسار”. 

اترك تعليقاً