موقع فرنسي: محاولات سعود القحطاني للعودة الى الأضواء تبوء بالفشل

المستقلة / كشف موقع فرنسي متخصص في شؤون الاستخبارات عن محاولات المستشار السابق في الديوان الملكي السعودي، سعود القحطاني، للعودة إلى دائرة الحكم، بعد أن تمت تبرئته من جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي قتل في سفارة بلاده في تركيا.

 

 

وقال موقع “إنتلجنس أونلاين” إنه “في أواخر الشهر الماضي، أحبطت مجموعة من المسؤولين السعوديين محاولة سعود القحطاني للعودة إلى دائرة الحكم في السعودية”.

 

 

وأضافت: “يشعر البعض في قصر اليمامة الملكي بأن سعود القحطاني مُضر للنظام السعودي؛ لذلك حركوا قضية قرصنة جيف بيزوس؛ لتشويه سمعة المسؤول الملوثة أصلا، رغم أن الاتهامات بهذا الخصوص لا تزال غير مؤكدة». وأشار الموقع إلى أن القحطاني حاول التقدم إلى الأمام، واضعا نفسه بمثابة مدافع عن الثقافة السعودية وقبائلها.

 

 

يذكر أن المدعي العام السعودي، سعود بن عبد الله المعجب، اعتبر في أواخر كانون الأول/ ديسمبر 2019 أنه لا يوجد دليل يربط القحطاني بمقتل الصحافي جمال خاشقجي

 

 

التعليقات مغلقة.