موسكو: لا نستبعد حرباً تجارية بين أميركا والصين

( المستقلة)… قال نائب وزير الطاقة الروسي، بافيل سوروكين، إن انخفاض الطلب على النفط العالمي تباطأ إلى مستويات 27 مليون برميل يومياً حالياً من تراجع قدره 30 مليون برميل يومياً.

وأفاد سوروكين، بحسب تصريحات نقلتها “رويترز” أن روسيا ستبلغ ذروة تخفيضات إنتاج النفط سريعا، موضحا أن بلاده قادرة على استعادة إنتاج النفط سريعا.

ولم يستبعد بتصريحات اليوم الأربعاء حدوث موجة ثانية من التباطؤ الاقتصادي، بما في ذلك حرب تجارية أميركية مع الصين.

وقالت مصادر مطلعة إن إنتاج روسيا من النفط ومكثفات الغاز انخفض إلى 1.296 مليون طن يوميا أو ما يعادل 9.5 مليون برميل يومياً في الفترة من أول مايو أيار إلى الخامس منه، عقب اتفاق عالمي لخفض الإنتاج.

ويأتي التراجع من 11.35 مليون برميل يومياً كانت تنتجها روسيا في المتوسط في أبريل/ نيسان.

وتراجع إنتاج النفط الروسي في إطار اتفاق عالمي لخفض الإنتاج بهدف مكافحة تداعيات انتشار فيروس كورونا، مما عرقل النشاط الاقتصادي في أنحاء العالم، وأضر بالطلب على السلع الأولية.

وواصلت أسعار النفط مكاسبها الأربعاء مع تجدد الآمال بأن يتعافى الطلب مع تخفيف بعض الدول لإجراءات العزل العام المرتبطة بفيروس كورونا، غير أن ارتفاعا أكبر من المتوقع للمخزونات الأميركية جدد مخاوف المستثمرين حول مخاطر فائض المعروض.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بمقدار 23 سنتا أو 0.71% إلى 31.18 دولار للبرميل، وذلك بعد أن صعدت 13.9% في الجلسة السابقة، في إطار ارتفاع لليوم السادس.

وزادت الأسعار في الآونة الأخيرة، إذ أنهت بعض الدول إجراءات العزل العام الهادفة لوقف انتشار فيروس كورونا وفي الوقت الذي خفض فيه المنتجون الإمدادات بعد انهيار الطلب، لكن محللين يحذرون من أن إعادة موازنة السوق ستتسم بالتقلب.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 17 سنتا أو 0.61% إلى 24.70 دولار للبرميل، بعد تحقيقها سلسلة مكاسب استمرت على مدى خمسة أيام.( النهاية)

التعليقات مغلقة.