الرئيسية / عربي و دولي / دولي / موسكو ترى انه "من السذاجة" الاعتقاد بان الاسد سيوقف اطلاق النار اولا

موسكو ترى انه "من السذاجة" الاعتقاد بان الاسد سيوقف اطلاق النار اولا

موسكو ترى انه "من السذاجة" الاعتقاد بان الاسد سيوقف اطلاق النار اولا
صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم السبت انه سيكون “من السذاجة” ان تعتقد الدول العربية والغربية بان الرئيس السوري بشار الاسد سيوقف اطلاق النار اولا ويسحب قواته من المدن الكبرى.

وقال لافروف “عندما يقول شركاؤنا ان الحكومة اولا يجب تتوقف (عن القتال) وتسحب كل قواتها واسلحتها من المدن — وتكتفي بدعوة المعارضة الى فعل ذلك — فهذه خطة لا يمكن تحقيقها اطلاقا. فاما ان الناس ساذجون او انه نوع من الاستفزاز”.

وجاءت تصريحات لافروف خلال تبادل لوجهات النظر مع طلاب في المعهد الحكومي للعلاقات الدولية في موسكو.

وقال لافروف ان دعوة كهذه تعادل طلبا “باستسلام” النظام البعثي، موضحا انه يرى انه لا الغربيين ولا العرب يحق لهم طرح طلب كهذا.

واكد الوزير الروسي ان ملاحظاته لا تهدف الى دعم نظام الاسد بل تعكس الواقع اليومي على الارض.

واضاف “لا يهم رأيكم في النظام السوري. من غير الواقعي اطلاقا في الوضع الحالي — والقتال دائر في المدن — القول ان الحل الوحيد يكمن في استسلام من جانب واحد لاحد الطرفين”.

وتابع لافروف “نحن لا نقف في صف نظام او اشخاص في سوريا (…) بل نستند في موقفنا الى ما هو واقعي”.

واكد وزير الخارجية الروسي ان “زملاءنا الغربيين وممثلي بعض حكومات المنطقة (الشرق الاوسط) يؤيدون بشكل شبه علني تدخلا اجنبيا” في سوريا.

وكانت روسيا استخدمت ثلاث مرات حق النقض (الفيتو) لمنع تبني قرارات قدمها الغربيون الى مجلس الامن الدولي ضد سوريا.

واكد انه “بالنسبة لموقف الذين يطلبون استسلاما من جانب واحد للقوات الحكومية ويشجعون في الوقت نفسه المتمردين المسلحين على القتال”، في اشارة الى الغربيين وبعض الدول العربية، “فهذا يعني انهم مستعدون لتحمل مسؤولية خسارة عدد كبير جدا جدا من الارواح”.

اترك تعليقاً