الرئيسية / اخبار / مهاجم اليابان مايدا : مباراتنا مع العراق كانت صعبة للغاية

مهاجم اليابان مايدا : مباراتنا مع العراق كانت صعبة للغاية

 

بغداد ( إيبا ).. أكد صاحب هدف الفوز لمنتخب بلاده الياباني ريويتشي مايدا ( 30 عاماً ) لوسائل الإعلام اليابانية بأن مواجهة منتخب العراق كانت صعبة حيث خرج منتخب اليابان من استاد سايتاما بفوز صعب بهدف وحيد ضمن منافسات الدور الرابع والحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2014 بالبرازيل .

 وكان المهاجم مايدا قد أحرز الهدف الوحيد بالمباراة في الدقيقة 25 من الشوط الثاني عندما تلقى كرة عرضية من زميله الجناح الأيمن المحترف بصفوف فريق شتوتغارت الالماني شينجي اوكازاكي ( 26 عاماً ) ليضرب مايدا الكرة برأسه ويساعد منتخبه في رفع رصيده النقطي إلى عشرة نقاط متصدراً المجموعة الثانية بفارق مريح عن أقرب ملاحقيه وهو المنتخب الأردني الذي يمتلك أربعة نقاط .

إلا أن كسب النقاط الثلاث من المنتخب العراقي كانت صعبة للغاية بحسب ما أكده صاحب هدف الفوز المهاجم مايدا الذي أعترف بقوة المنتخب العراقي في المباراة حيث صرح لوكالة أنباء اليابانية ( كيودو ) بالقول : خاض المنتخبان منافسة شرسة بالمباراة ، كانت مباراتنا مع العراق صعبة للغاية.

وكشف المهاجم مايدا لوكالة كيودو بأن فوز منتخب بلاده على العراق أتى بفضل الجماهير اليابانية التي تواجدت بكثافة في مدرجات استاد سايتاما حيث أوضح بالقول :كنا محاطون بجماهير رائعة ، أنا سعيد بحصد النقاط الثلاث من المباراة.

 وقدم المهاجم مايدا شكره لزميله اوكازاكي الذي مرر له كرة عرضية ساعدته في إحراز الهدف بمرمى العراق حيث قال : زميلي اوكا ( اوكازاكي ) مرر لي الكرة بشكل جيد ، تمكنت من إحراز الهدف بفضل زميلي اوكا.

 بعيداً عن المهاجم مايدا ، تمكن لاعب الوسط المخضرم ياسوهيتو إيندو ( 32 عاماً ) من الإقتراب للرقم القياسي للمدافع الأسطورة ماسامي إيهارا ( 44 عاماً ) والذي يتصدر قائمة أكثر اللاعبين مشاركة في المباريات الدولية للمنتخب الياباني برصيد 122 مباراة دولية.

 فقد تمكن لاعب الوسط إيندو من خوض مباراة العراق ليصبح لديه 121 وتبقى له مباراة واحدة ليعادل عدد المباريات الدولية للمدافع المعتزل إيهارا حيث بدأ مشوار إيندو الكروي في عام 1998 قبل أن ينجح في خوض أولى مبارياته الدولية مع المنتخب الياباني في عام 2002 وتحديداً في شهر نوفمبر من ذلك العام عندما لعب المنتخب الياباني مباراة ودية أمام منتخب الارجنتين في استاد سايتاما باليابان وانتهت بخسارة أصحاب الأرض بهدفين دون رد.

بعد خوضه المباراة الدولية رقم 121 أمام منتخب العراق على استاد سايتاما وهو نفس المكان الذي خاض فيه أولى مبارياته الدولية قبل أن يصل الآن للسن 32 صرح إيندو لصحيفة سانكي سبورتس اليابانية بالقول : بدأت الآن في إهتمام بلياقتي وجسدي ، سأبذل قصارى جهدي تجاه هذا الأمر.(النهاية)

اترك تعليقاً