الرئيسية / عربي و دولي / دولي / منظمة (فاو)تجتمع مع ممثلي القطاع الخاص للنظر في الجهود المشتركة للتنمية المستدامة

منظمة (فاو)تجتمع مع ممثلي القطاع الخاص للنظر في الجهود المشتركة للتنمية المستدامة


بغداد ( إيبا )..قال جوزيه غرازيانو دا سيلفا، المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “FAO”، اليوم بأن القطاع الخاصّ بوسعه أن يقدم مساهمة هامة في الحرب على الفقر والجوع وأن يروّج للإنتاج والاستهلاك المستدامين للغذاء.

وكان غرازيانو دا سيلفا يتحدث خلال اجتماع مع روابط واتّحادات القطاع الخاصّ في مقر المنظمة “فاو”، بحضور مشاركين ممثلين لأكثر من خمسة آلاف من الشركات الخاصة. وتدشّن هذه التعليقات سلسلة من الحوارات المعتزمة حول مشاركة القطاع الخاص في مبادرات خفض مستويات الفقر والجوع.

وقال المدير العام للمنظمة “فاو”، أن “القطاع الخاصّ يملك مساهمة هامة يمكن أن يقدّمها إلى منظمة الأغذية والزراعة. غير أن هذه المساهمة لم يقر بها ولم تقيّم قيمتها دوماً، والآن بدأ ذلك يتخذ مجرى التغيير”.

ومضى قائلاً أن “العديد من الشركات الخاصّة تتبرّع بموارد مالية لمكافحة الجوع والفقر”؛ لكنه أضاف “وما أود قوله أن من الخطأ النظر إلى القطاع الخاصّ باعتباره مورداً فحسب لتمويل لبرامجنا”.

وأكد غرازيانو دا سيلفا أن “هناك العديد من السبل الأخرى التي يمكن القطاع الخاصّ أن يساهم من خلالها في تدعيم الأمن الغذائي، وفي حالات كثيرة فهو يقوم فعلياً بذلك. ومن واقع خبرتي الشخصية باستراتيجية البرازيل في “برنامج محو الجوع” يتبيّن أن المساهمة الأعظم التي يسع القطاع الخاصّ تقديمها هي شئ آخر، أي الدعم السياسي لأمن الغذاء”.

وقال أن “دعم المجتمع المدني والقطاع الخاص ضروري لبناء الإجماع وتعبئة جميع الأطراف المعنية وذات المصلحة للاحتشاد، دعماً لعالم حر من ربقة الجوع”.

وذكر أن المنظمة “فاو” بصدد وضع استراتيجية لتوجيه شركاء القطاع الخاص، وتتجلى أهمية هذه الاستراتيجية من بين جملة أمور أخرى، في ضمان الحياد والنزاهة من جانب المنظمة “فاو” في تعاملاتها مع القطاع الخاص.

وشجع مدير المنظمة العام المشاركين من جانب القطاع الخاص على الانضمام إلى الشراكة التي أعلن عن تأسيسها في الأسبوع الماضي بين المنظمة “فاو”، ومفوضية الاتحاد الافريقي، ومعهد لولا.

اترك تعليقاً