الرئيسية / اخر الاخبار / ممثل السيستاني يدعو القادة الكرد إلى التعاون مع الحكومة الاتحادية وفق الدستور

ممثل السيستاني يدعو القادة الكرد إلى التعاون مع الحكومة الاتحادية وفق الدستور

(المستقلة)… أعربت المرجعية الدينية عن تقديرها العالي للأطراف المختلفة التي عملت على تفادي الصدام المسلح في كركوك والمناطق المشتركة، مؤكدة ان دخول القوات الامنية الى تلك المناطق لاتعتبر انتصار لطرف وانكسار لآخر، بل هو انتصار لجميع العراقيين، فيما اكدت على ضرورة ان تعمل حكومة بغداد المزيد من اجل تطمين المواطنين الكرد وحمايتهم، وفيما دعت القادة الكرد لتوحيد صفوفهم والعمل على تجاوز الازمة الراهنة بالتعاون مع الحكومة الاتحادية وفقا للدستور.

وقال ممثل المرجعية عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة في الصحن الحسيني  إن “الجميع يعلم مستجدات الايام الاخيرة على الساحة السياسية والامنية، وما تم من اعادة انتشار الجيش والشرطة في كركوك وبعض المناطق الاخرى”.

وأضاف الصافي، “اذ نعبر عن تقديرنا العالي لحسن تصرف الاطراف المختلفة لاتمام العملية بصور سلمية وتفادي التصادم المسلح بين الاخوة الذين طالما عملوا جنبا الى جنب في ضد داعش”، مؤكدا أن “هذا الحدث المهم لا ينبغي ان يحسب انتصار لطرف او انكسار لآخر بل هو انتصار للعراقيين اذا تم توظيفه للبلاد على المصالح الشخصية والفئوية واتخاذه منطلقا لصفحة جديدة لبناء الوطن ورقيه وازدهاره”.

وتابع أن “قدر العراقيين بمختلف مكوناتهم من عرب وكرد وتركمان وغيرهم هو ان يعيشوا على ربوع ارض هذا البلد العزيز وليس امامهم فرصة لبناء البلد الا بتضافر جهود الجميع مبنية على اساس العدل والانصاف والمساواة بين العراقين بالحقوق والواجبات، اضافة الى بناء الثقة بعيدة عن التحكم الاثني”.

من جه اخرى قال ممثل المرجعية إن “على الحكومة الاتحادية أن تعمل المزيد لتطمين المواطنين الكرد بأنها ستوظف كل طاقاتها في سبيل حمايتهم ورعايتهم على وجه المساواة لبقية العراقيين”، مؤكدا على أن “لا تنتقص من حقوقهم الدستورية شيئاً”.

ودعا الكربلائي القيادات الكردية الى “توحيد صفوفهم والعمل على تجاوز الازمة الراهنة عبر التعاون مع الحكومة الاتحادية وفق الاسس الدستورية”، معربا عن امله بأن “يفضي ذلك الى حلول عادلة ومقنعة للجميع”.(النهاية)

اترك تعليقاً