مكتب الكربلائي ينفي طلب لقاء هادي العامري مؤخرا لمناقشة رئاسة الحشد

( المستقلة ) / علي النصر الله / .. نفى مكتب ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء “نفيا قاطعا ” ما ورد في التصريحات المنسوبة  لعضو كتلة الفتح النائب حامد الموسوي بشأن اللقاء الذي جرى مؤخرا بين ، الشيخ عبد المهدي الكربلائي و النائب هادي العامري .

وتداولت عدد من وسائل الاعلام تصريحات  للنائب حامد الموسوي ، الجمعة، بشأن زيارة رئيس تحالف الفتح هادي العامري إلى ممثل المرجعية الدينية ،  مشيرا إلى أن العامري تلقى طلب الزيارة من الشيخ الكربلائي ورفض عرضا منه لرئاسة الحشد الشعبي.

وأوضح بيان لمكتب الكربلائي  تلقت ( المستقلة )  نسخة منه اليوم الجمعة ، إن “ممثلي المرجعية الدينية العليا لا يطلبون من أي مسؤول اللقاء بهم  ، وإنما طلب اللقاء يكون من قبل المسؤول نفسه “.  مؤكدا إن ” لقاء الكربلائي الاخير جاء بناء على طلب من العامري نفسه “.

و أضاف البيان إن “ممثل المرجعية لم يطلب من الحاج هادي العامري ترأسه لهيئة الحشد لأنها ليست من صلاحيته القانونية  “.

وأشار الى إن “ما تم طرحه باللقاء هو بيان رؤية المرجعية حول ضرورة تطبيق قانون هيئة الحشد الشعبي ،  و تفعيل هيكلية الحشد بحذافيرها ،  مع توضيح المرتكزات التي من اجلها اسس الحشد الشعبي  ، وفق رؤى و فتاوى المرجعية الدينية التي صدرت في حينها  ، و توضيح المبادئ و السياسات التي يجب أن تسير عليها هيئة الحشد  ، مع ضرورة اجراء تقويم و تصحيح بعض المسارات الغير صحيحة التي تجري عليها هيئة الحشد الشعبي  ، وأن تكون قرارات الهيئة بالتشاور مع الوية العتبات المقدسة “.

و أكد البيان إن “النائب حامد الموسوي لم يكن حاضرا في هذا اللقاء “.

التعليقات مغلقة.