مكافحة إجرام ذي قار تكشف ملابسات تسليب ( 42 ) مليون بجريمة وهمية

(المستقلة)/حيدر حسين المشرف/.. اعلنت مديرية مكافحة الاجرام في ذي قار عن الكشف على جريمة وهمية ادعى فيها احد الاشخاص سرقة مبلغ 42 مليون دينار بعد تعرضه لحادث تسليب.

وقال بيان عن المديرية، اليوم،  استخبرت شعبة مكافحة اجرام الناصرية من السيطرة المركزية يوم الاثنين الموافق 13 نيسان الجاري بوجود مصاب داخل المستشفى وعلى الفور تم لقاء المصاب ( ج . ع . م ) البالغ من العمر 18 عام يسكن الناصرية ناحية اور يعمل مع والده وسيط تحويل مبالغ مالية مدعيا تعرضه إلى حادث خطف وتسليب مبلغ مالي وقدره ( 42750000 ) الف دينار عراقي من قبل مجهولين .

واضاف بعد الاطلاع على التقرير الطبي ومتابعة حالته الصحية حامت الشكوك من قبل ضباط التحقيق بشأن ادعاء المصاب ، مبينا انه تم فتح تحقيق من قبل ضباط إكفاء ومواجهته بالادلة المتوفرة ضده انهار واعترف صراحة بالادعاء الكاذب .

واوضح البيان ان المتهم اعترف بأنه تسلم من احد الاشخاص المبلغ المذكور والذي يعود لوالده وقد راودته الفكرة للاستيلاء على المبلغ وقام باعطاء المبلغ الى احد اصدقاءه دون علم صديقه و اتلاف شرائح سيم كارت هاتفه النقال واخفاء الهاتف.

وتم ضبط المبلغ بالكامل وتدوين اقواله قضائيا وقرر قاضي التحقيق توقيفه اصوليا لاكمال التحقيق.

التعليقات مغلقة.