مقتل اثنين واصابة خمسة بينهم قائد شرطة باطلاق نار عشوائي في تكساس

بغداد ( إيبا )..قال مسؤولون ان مسلحا اطلق النار بشكل عشوائي من شاحنته ما ادى الى قتل امرأة واصابة خمسة من بينهم قائد شرطة مقاطعة كونتشو بولاية تكساس الاميركية امس الاحد قبل ان يقتل في تبادل لاطلاق النار مع الشرطة.

واكتشفت السلطات وجود بندقية ومسدس ومئات الطلقات مع المشتبه به الذي قيل ان عمره 23 عاما من ولاية نورث كارولاينا. وقالت ادارة السلامة العامة بولاية تكساس في بيان انه تم حجب اسم المشتبه به الى حين اخطار عائلته.

وقال البيان ان القتيلة امرأة عمرها 41 عاما واسمها اليسيا توريس وقتلت في سيارتها.

ووقع اول حادث في الساعة 4.30 صباحا بالتوقيت المحلي عندما اطلق المشتبه به النار على السيارات قرب منطقة ايدن فأصاب امراة نقلت فيما بعد الى مستشفى في سان انجيلو.

واصاب المشتبه به شخصين اخرين بعد فترة وجيزة اثناء جلوسهم في سيارتهما امام متجر في برادي ثم عاد بعد ذلك الى ايدن حيث اطلق النار على سيارة واصاب شخصا. وعولج الثلاثة وخرجوا من المستشفى. وفي نحو الساعة السادسة صباحا عثر على توريس مقتولة بالرصاص في سيارتها في ايولا.

وبعد نحو 15 دقيقة واجه ريتشارد دوان قائد شرطة مقاطعة كونتشو المشتبه به على طريق سريع شمال ايدن. وقال البيان ان قائد الشرطة اصيب ونقل الى مستشفى بسان انجيلو مصابا بجروح غير خطرة.

واضاف البيان ان المسلح قتل في تبادل لاطلاق النار مع أحد جنود دوريات الطرق السريعة الذي كان قد هرع لمساعدة قائد الشرطة.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد