مفتي الجمهورية يدين الهجوم الإرهابي على الحافلة السياحية بالهرم ويؤكد: كلنا خلف الوطن حتى دحر الإرهاب

المستقلة – القاهرة – وليد الرمالي

أدان فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، الهجومَ الإرهابي الخسيس الذي استهدف أتوبيسًا سياحيًّا بمنطقة الهرم بالجيزة، وأسفر عن مقتل شخصين وإصابة 12 آخرين، مؤكدًا أن هذه الأعمال الإجرامية تنافي كافة الشرائع السماوية، وتنتهك حرمات الله، وسفك للدماء التي حرَّم الله، وأن مرتكبيها مفسدون في الأرض؛ لذا أخزاهم الله في الدنيا والآخرة، ولن يصلح أعمالهم؛ لأن الله سبحانه وتعالى لا يصلح عمل المفسدين الخائنين.

وأكد فضيلته وقوف أبناء هذا الوطن خلف قيادته في مواجهة الإرهاب الأسود الذي يستهدف البشر والحجر ويسعى إلى هدم هذا الوطن وتركه فريسة للخراب، مشددًا على أهمية الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار هذا الوطن.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد