وقال وزير التعليم، طارق شوقي، خلال مؤتمر صحفي تابعته وكالة الصحافة المستقلة بديوان عام الوزارة، إن الوزارة قررت فصل 1070 معلما من أصحاب الأفكار المتطرفة.

وأضاف أن هؤلاء المعلمين صدرت ضدهم أحكام قضائية، مؤكدا أن هذا الإجراء يستهدف مواجهة الأفكار الهدامة والمتطرفة والحفاظ على مستقبل الطلاب.

وأوضح وزير التعليم المصري أن قرار الفصل صادر بحق معلمين أدينوا بأحكام قضائية “تجعلهم لا يصلحون لأن يكونوا تربويين”، مشيرا إلى أنه “قام بدراسة القرار جيدا، واتبع السبل القانونية كافة”.

وفي السياق ذاته، أعلن شوقي أنه سيطلق الأربعاء المقبل أكبر بوابة عربية إلكترونية لتسجيل الوظائف المؤهلة للعمل بالمدارس الحكومية والخاصة في مصر.