الرئيسية / اقتصادية / مصرفي : تقليل عرض الدولار بهدف الحد من عملية غسيل الأموال انعكس سلبا على السوق

مصرفي : تقليل عرض الدولار بهدف الحد من عملية غسيل الأموال انعكس سلبا على السوق

بغداد(  ).. أكد مستشار مصرف الاستثمار والتمويل نافع الياس عبو ،ان عملية تقليل بيع العملة الصعبة في السوق لن يحد من عملية غسيل الأموال وستنعكس سلبا على أسعار الدولار وارتفاع الاسعار في السوق .

وقال عبو في تصريح لوكالة الصحافة المستقلة (إيبا ) ” ان حجب الدولار عن العرض بصورة كبيرة وتقليله أدى الى ارتفاع أسعاره في السوق وزيادة الطلب عليه ،مشيرا الى :ان البنك المركزي اتخذ آراء بتقليل بيع الدولار في السوق للقضاء على عملية غسيل الموال لكن ادى هذا الإجراء الى ارتفاع أسعاره وانعكاسه سلبا على السوق المحلي “.

واوضح ” ان ارتفاع سعر صرف الدولار الامريكي امام الدينار العراقي ادى الى ارتفاع اسعار السلع والبضائع المستوردة مما شكل خطرا على زيادة التضخم وارتفاع السلع في السوق المحلي “.

وأوضح ” ان قلة عرض الدولار دفع بالتجار الى رفع اسعار السلع والبضائع المستوردة بالدولار لتقابلها عملة بالدينار بسعر مرتفع لتعويض النقص والحصول على أرباح بوقت قصير “.

وتابع عبو ” ان البنك المركزي وضع تعليمات جديدة لخلق التوازن بين الدولار والدينار والسيطرة على ارتفاع اسعار السلع في السوق بتقليل قوائم البيع والاعتماد على فتح الاعتمادات المستندية لمعرفة مراحل سير الدولار والذهاب الى امور مهمة “.(النهاية)

اترك تعليقاً