الرئيسية / اقتصادية / مسؤولة رفيعة المستوى من البنك الدولي تزور العراق لمناقشة استثمارات القطاع الخاص

مسؤولة رفيعة المستوى من البنك الدولي تزور العراق لمناقشة استثمارات القطاع الخاص

بغداد ( إيبا ).. قامت السيدةازوميكوباياشي، نائب الرئيس التنفيذي للبنك الدولي للوكالة الدولية لضمان الأستثمار (ميجا)- ذراع مجموعة البنك الدولي للتأمين ضد المخاطر السياسية بزيارة رسمية للعاصمة بغداد من 12-15 تشرين الثاني الحالي.

وقال بيان عن البنك الدولي تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه خلال هذه الزيارة التقت السيدة كوباياشي بالمسؤولين في الحكومة العراقية وبعض ممثلي الدول الأخرى بالأضافة إلى بعض المستثمرين وممثلي القطاع الخاص في العراق.

كما وناقشت كوباياشي قيمة واهمية ميغا مع ممثلي بعض المصارف التجارية وممثلي الغرف التجارية واتحاد الصناعات العراقية. وركزت على اهمية الدور الذي من الممكن ان تلعبه ميغا في جذب الشركاء التقنيين والخبرات الأجنبية في مجالات التصنيع والخدمات المصرفية وقطاع الخدمات على وجه الخصوص، كما و اشارت إلى أهمية دور الأستثمار الأجنبي المباشر في دعم عملية اعادة الأعمار والبناء المستمرة في البلد.

توقالت ستطيع ضمانات ميغا ان تساعد المستثمرين على تجاوز العقبات والقيود التي من الممكن ان تعرقل الأستثمار مثل درجة التقييمات السيادية للأستثمارات الفرعية، التصورات المحتملة من عدم الأستقرار السياسي بالأضافة إلى المخاوف حول قابلية تنفيذ العقود القانونية.

أن هذه الزيارة قد اكدت على التزام الوكالة بدعم الأستثمار الأجنبي المباشر المستدام والذي سيخلق فرص عمل في الشرق الأوسط وشمال افريقيا. في عام 2011 اعلنت ميغا انها قد خصصت مبلغ مليار دولار امريكي لصالح القدرة على التأمين في المنطقة للأحتفاظ وتشجيع الأستثمار الأجنبي المباشر في المنطقة.  وخلال السنة المالية 2012 قامت ميغا بأصدار ضمانات استثمارية بقيمة 442 مليون دولار امريكي لدعم المشاريع في المنطقة.

واشار البيان الى انه في العراق، تقدم ميغا ضمانة استثمار لشركة تركية تعمل مع شركة سبيل الصفا للصناعات البتروكيميائية وتعبئة المياه، حيث تغطي الضمانة محطة في بغداد متخصص بتصنيع المواد الخام المستخدمة في صناعة زجاجات المشروبات البلاستيكية.

وأصبح العراق عضوا في ميغا عام 2008، ان دعم  الوكالة للبلد يكون محكوما بأتراتيجية مجموعة البنك الدولي المؤقتة للعراق والتي تدعو لتوسيع دعم النمو الذي يقوده القطاع الخاص.

كما