مديرة معهد صحافة الحرب و السلام تطالب بالاسراع في الكشف عن قتلة هشام الهاشمي

(المستقلة).. طالبت مديرة معهد صحافة الحرب و السلام في العراق رومي نصر بضرورة الإسراع بإعلان نتائج التحقيقات في جريمة اغتيال الكاتب و الصحفي هشام الهاشمي و الكشف عن الجناة و معاقبتهم.

و حثت نصر، السلطات الامنية في العراق لتحقيق العدالة و سيادة القانون، من خلال ضمان عدم افلات الجناة من العقاب، و ايقاف الاغتيالات بحق أصحاب الأقلام الحرة.

و اغتيل الهاشمي في السادس من شهر تموز الماضي برصاص مسلحين قرب منزله في منطقة زيونة شرقي العاصمة بغداد.

وقالت نصر :”ان مسلسل الاغتيالات و عمليات الخطف و ترويع الناشطين يجب ان يتوقف، و على السلطات المحلية الاخذ بزمام المبادرة لحماية حق حرية الرأي و التعبير”.

و أعربت عن املها في أن “يتمكن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي من الايفاء بوعده بمحاسبة من قتل الهاشمي، و تقديمهم الى العدالة بأسرع وقت ممكن”.

و كان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قد تعهد في التاسع من تموز الماضي بمعاقبة قتلة الهاشمي و كشف ملابسات الجريمة، الا ان السلطات لم تعلن عن نتائج التحقيقات حتى الان.

و ختمت نصر كلامها قائلة :”ان الكلمات ستبقى اقوى و ابلغ من الرصاص”، مضيفة ان رسالة شهيد حرية التعبير رسالة وطنية، و سلاحا لقضايا جميع الاحرار.

التعليقات مغلقة.