مدرّب «الإنتر» ينتقد قرار معاقبته وطرده من ساحة اللعب

(المستقلة)..إنتقد النجم الإيطالي السابق ومدرّب الإنتر روبيرتو مانتشيني قرار حكم مباراة فريقه ضد «الميلان» في الديربي الأخير الذي انتهى بهزيمة الإنتر.

وكان حكم المباراة طرد مانتشيني من ساحة اللعب بسبب محادثته ونقاشه مع «الرجل الرابع»، وزادت المحكمة الكروية على ذلك بمعاقبته لمباراة واحدة.

وقال مدرّب الإنتر “أعجب من هذه القرارات. في إيطاليا لوحدها يُطرد المدرّب إلى خارج الملعب ويُعاقب. ولا يحدّث هذا في أي مكان آخر من العالم، آلّهمّ إذا ارتكب ذلك المدرّب فعلاً شائناً”.

وطلب مانتشيني من الصحفيين عدم الإلحاح في طرح الأسئلة حول موضوع طرده قائلاً “أرجوكم، لا تدفعوني إلى الإفصاح عمّا يدور في خَلَدي…”. وأضاف “في إنجلترا وفي تركيا وفي أماكن عديدة بإمكان المدرّرب أن يتحدّث مع «الرجل الرابع» ولا يُحدث ذلك أية ردّة فعل سلبية من طاقم التحكيم..”

وجاءت تصريحات مانتشيني عشيّة مواجه فريقه مع فيرونا في مباراة حسّاسة بعد أن دفع جزاء الطرد في الديربي وغاب عن مواجهة ناديه مع «كييفو» الأحد الماضي.

وإذا ما أراد الإنتر، الذي يمتلك الآن 44 نقطة ويحتل المرتبة الرابعة بعد نابولي ويوفينتوس وفيورينتينا، منافسة هذه الفرق الثلاثة على المواقع الأولى أن على الإنتر الفوز في هذه المباراة وألاّ يُخطيء في أية خطوة لاحقة وأن يأمل في كبوة الفرق الأخرى، وبالذات حماية نفسه من «أي سي روما» القادم والذي يحتل الآن المرتبة الخامسة بفارق ثلاث نقاط عنه، وبوضع نفسي ورياضي أفضل مع مدرّبه الجديد لوتشانو سباليتّي.(النهاية)
المصدر: وكالة (أَيْ جي آي) الإيطالية للصحافة

قد يعجبك ايضا

اترك رد