محمد بن زايد و نتنياهو في لقاء قريبا..بعد المصادقة على معاهدة السلام

المستقلة /-   قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، أنه اتفق مع ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد آل نهيان، على أن يلتقيا قريبا.

وقال نتنياهو في تصريحات صحفية إنه “دعا ولي عهد أبوظبي إلى زيارة إسرائيل، وتلقى دعوة لزيارة الإمارات”، لكن لم يحدَد تاريخ بعد لأي من الزيارتين.
بدوره قال الشيخ محمد بن زايد في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: “تلقيت اتصالًا هاتفيًا من رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو .. تحدثنا خلاله حول تعزيز العلاقات بين البلدين إضافة إلى آفاق السلام وحاجة المنطقة إلى الاستقرار والتعاون والتنمية”.
ووقعت دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة إسرائيل، في شهر أغسطس الماضي، معاهدة سلام، برعاية من الولايات المتحدة الأمريكية، تمهد لإقامة علاقات رسمية بين البلدين لأول مرة.
ومنذ قليل، أعلنت الحكومة الإسرائيلية، المصادقة على معاهدة السلام مع الإمارات، مؤكدةً أنها ستعرض على الكنيست يوم الخميس المقبل، للتصديق عليها بشكل رسمي. 
يأتي ذلك تزامنًا مع وصول أول سفينة إماراتية، محملة بالبضائع، إلى ميناء حيفا في إسرائيل، قادمة من ميناء جبل علي.
ونشر حساب إسرائيل بالعربية، الرسمي عبر موقع “تويتر”، تغريدة قال فيها: “لحظة تاريخية في ميناء حيفا: أول سفينة شحن قادمة من الإمارات دخلت صباح اليوم الى إسرائيل”.
وأضاف: “بذلك افتتاح أول خط تجاري بحري بين الإمارات العربية المتحدة ودولة إسرائيل”.
وذكرت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية أن الشحنة التي تم تفريغها تحتوي على حديد ومعدات إطفاء ومعدات تنظيف ومعدات إلكترونية.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.