الرئيسية / اقتصادية / محافظ المثنى يبحث مع لوك اويل آخر اعمالهم في الرقعة الاستكشافية العاشرة

محافظ المثنى يبحث مع لوك اويل آخر اعمالهم في الرقعة الاستكشافية العاشرة

 (المستقلة)..تداول  محافظ المثنى ابراهيم الميالي اليوم مع وفد من  شركة لوك اويل الروسية للتداول بشأن الرقعة النفطية العاشرة التي احيلت ضمن جولة التراخيص الرابعة الى ائتلاف شركة لوك اويل الروسية وانبكس اليابانية بعقد خدمة للاستكشاف والتطوير والإنتاج .

والرقعة العاشرة هي رقعة نفطية مشتركة تقع بين حدود محافظتي ذي قار والمثنى..

وقال الميالي ” التقينا اليوم بوفد من شركة لوك اويل الروسية ، مع ممثلي شركة نفط الجنوب و دائرة شؤون الالغام  لبيان مراحل العمل في الرقعة الاستكشافية النفطية العاشرة  ، مشددا على  ان  المحافظة تقدم كافة التسهيلات لعملهم ” .

واضاف ” ان مساحة الرقعة الاستكشافية العاشرة هي 5600 كم2  نسبة 67 % منها تقع داخل حدود محافظة المثنى و33% داخل الحدود الادارية للناصرية “.مبينا  إن ائتلاف الشركتين بدأ بإجراء المسوحات الزلزالية في الرقعة الاستكشافية المشتركة وعملية أجراء المسوحات سبقتها تنظيف الأرض من الألغام والمخلفات الحربية  بالتنسيق مع الجهات والدوائر ذات العلاقة في المحافظتين .

واشار الى ان  الانتهاء من المرحلة الأولى من عمليات المسح الزلزالي للرقعة سيعقبها أحالة الرقعة على إحدى الشركات المتخصصة كمناقصة لحفر آبار استكشافية وتحديد مكامن النفط فيها.”

واوضح ان  ”  وزارة النفط  وقعت عقدا مع  ائتلاف شركات باشنفط  الروسية  وبريمير البريطانية لتطوير وتأهيل الرقعة الاستكشافية الـ12 في محافظتي المثنى  والنجف  ، لافتا الى ان مساحة الرقعة الاستكشافية 12 هي 9020 كم2 منها 6550 كيلومتر مربع داخل حدود المحافظة و2470 كيلومتر مربع داخل حدود النجف “.

وقال الميالي ” من المؤمل ان  يتم انتاج النفط من هذه الرقع الاستكشافية خلال الثلاث او اربع سنوات القادمة ، مما ينعكس ايجابا على مدخولات المثنى  من مشاريع البترودولار  وتشغيل ابناء المحافظة وتنميتها اقتصاديا من خلال عمل الشركات  ” .

اترك تعليقاً