محافظ الانبار يؤكد استمراره بالعمل لحين صدور قرار القضاء الاداري

(المستقلة)..اكد محافظ الانبار (المقال) صهيب الراوي ، اليوم الخميس، استمراره في تحرير المحافظة واعادة اعمارها وتامين النازحين واغاثتهم، بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة، والحكومة المركزية، والمنظمات الدولية، مشيراً إلى ان للقانون العراقي الكلمة الفصل واحقاق الحق .

وقال المحافظ في مؤتمر صحفي مشترك مع عدد من اعضاء مجلس المحافظة، ” ان جلسة الاستجواب الغيابي وما تبعها، انما تعد استهداف سياسي بعد الجهود الكبيرة التي بذلناها في الملفين الأمني والإنساني للمحافظة “، لافتاً إلى  “ان الخطوة كانت مبيتة بعد ان كانت ذات الكتلة تنوي اقالة رئيس المجلس ولكن بعد مساومات انضم اليهم واتم النصاب وتحول الامر الى استجواب المحافظ ” .

واشار إلى انه قدم الى القضاء الاداري طعناً بقرار الاقالة، موضحا ان المحكمة الادارية ستبت في ذلك خلال 30 يوم من تاريخ كتاب الطعن، لافتاً إلى ان المحافظ سيقوم بتصريف الاعمال خلال هذه الفترة، ولحين ان تبت المحكمة في ذلك .

واضاف ان “المال السياسي اصبح التعامل به ظاهرة، مؤكداً ابتزاز بعض اعضاء المجلس من قبل كتلة ما يسمى بالإصلاح، لتمرير بعض القرارات والا الاستهداف السياسي لهم، مشدداً على ان أهل الانبار لن يقبلوا ان تدار الامور بهذه الطريقة الرخيصة (حسب تعبيره).”(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد