متظاهرون يحرقون مقراً لفصيل بالحشد الشعبي بعد حادثة “المفخخة”

(المستقلة)… أفاد مصدر محلي في ذي قار جنوبي العراق بإحراق متظاهرين مقراً لفصيل بالحشد الشعبي بعد اتهام أحد عناصره بإدخال مفخخة لمدينة الناصرية مركز المحافظة.

وقال المصدر للـ(المستقلة) اليوم السبت  إن “العشرات من المتظاهرين في محافظة ذي قار أحرقوا اليوم مبنى حركة أنصار الله الأوفياء، وهي أحد الفصائل المنضوية في الحشد الشعبي”.

وأوضح أن “المتظاهرين أحرقوا المقر بعد أن ثبتت التحقيقات بأن السيارة المفخخة التي فككتها القوات الأمنية في الأسبوع الماضي وسائق السيارة يعودان إلى حركة الأوفياء”.

وأكدت خلية الإعلام الأمني امس الجمعة أن الشخص الذي كان يقود السيارة المفخخة لغرض إدخالها إلى ذي قار، هو من “سكنة المحافظة”، تأتي هذه الأنباء بعد انتشار أخبار مفادها بأن سائق السيارة قد قدم من محافظة تكريت ليفجرها في ساحة الحبوبة وسط الناصرية. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.