لجنة التنسيق العليا تدعو العبادي لعدم الانفراد باجراء التغييرات

 

(المستقلة).. دعت لجنة التنسيق العليا للكتل “السنية” في لبرلمان رئيس الوزراء حيدر العبادي بعدم الانفراد باجراء التغييرات الوزارية المزمع اجرؤها.

وقالت اللجنة في بيان تلقت (المستقلة) نسخة منه ،اليوم، ان حزم الاصلاح التي اطلقها رئيس الوزراء حيدر العبادي قبل عدة اشهر “لم تنتج عن نتائج ملموسة للشعب العراقي”.

وعدت لجنة التنسيق العليا موضوع اجراء تغييرات جوهرية في الكابينة الوزارية “مهما وبحاجة الى مشاركة الجميع في صناعته، لا ان يتفرد به طرف دون اخر”.

واشار البيان الى ” ان المشكلة الرئيسية في العراق هي عدم وجود دولة مؤسسات او اجهزة امنية قادرة على حماية جميع االمكونات”.

وحذر من ” ان الدولة بكل مؤسساتها اصبحت قاب قوسين او ادنى من الانهيار الامني والاقتصادي واثاره السلبية على المجتمع العراقي او بمعنى اخر بدأنا نخشى من الوصول الى مرحلة ( اللادولة)”.

وشدد على ضرورة “التفكير بشكل ابعد واوسع بالبحث عن حكومة جديدة بعنوان جديد، حكومة قادرة على انقاذ العراق ارضا وشعبا، حكومة متمثلة بشخصيات عراقية الولاء والانتماء وغير متهمة بملفات فساد او انتهاكات انسانية او جرائم بحق العراقيين”.

ودعت لجنة التنسيق العليا الى ” ان يكون الهدف من التغيير الحكومي القادم هو لانقاذ الوطن وليس لانقاذ الحكومة. وهذا لا يمكن ان يكون بالتفرد بالقرارات المفاجئة وممارسة سياسة ( الامر الواقع) وانما عبر الحوار والمشاورة مع جميع الكتل السياسية المشاركة بالعملية السياسية وخارجها للوصول الى موقف سياسي موحد في اختيار الالية المناسبة لانقاذ العراق”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد