الرئيسية / تنبيهات / كأس العالم ..6 منتخبات مرشحة للقب وأخرى تأمل بالمفاجآت

كأس العالم ..6 منتخبات مرشحة للقب وأخرى تأمل بالمفاجآت

(المستقلة).. تنطلق، يوم غد الخميس، بطولة كأس العالم بكرة القدم في العاصمة الروسية موسكو بمشاركة 32 منتخباً كما جرت العادة، على ان تكون المباراة الإفتتاحية بين البلد المضيف روسيا والسعودية ضمن المجموعة الاولى.

لا شك انّ المونديال الحالي يشير الى تقارب شديد بين المنتخبات وصعوبة توقع فريق مُهيمن، ففي مونديال 2014 كانت المانيا مرشحة بارزة بقوة للظفر باللقب، وفي مونديال 2010، كانت العيون شاخصة نحو إسبانيا، وفي الحالتين لم تحصل مفاجآت. اما في كأس العالم 2018، فتبرز صعوبة بتحديد من هو المنتخب الذي سيفرض نفسه على عرش الزعامة العالمية لأربع سنوات إضافية.

6 منتخبات مرشحة للقب

يمكن تصنيف 6 منتخبات على انها الاكثر حظوظاً على الورق للمنافسة على اللقب وهي ألمانيا حاملة اللقب والبرازيل والارجنتين وفرنسا وإنكلترا وإسبانيا.

هذه المنتخبات تملك التشكيلات الاكثر تكاملاً وتميّزا. فالمنتخب الالماني يضمّ العديد من اللاعبين الذين فازوا معه باللقب العالمي عام 2014، من توماس مولر الى مسعود اوزيل وسامي خضيرة وبواتينغ وهاميلز، اما البرازيل فتملك تشكيلة واعدة بحضور الفتى الذهبي نيمار وكوكبة من النجوم البارزين الى جانبه. ورغم نتائجها الضعيفة في الآونة الاخيرة لكن تبقى الارجنتين بقيادة ليونيل ميسي رقما صعبا.

و يُجمع الكثيرون على اعتبار فرنسا من المنتخبات القادرة على اعادة المجد الى العاصمة باريس بعد 20 عاماً من الفوز بمونديال 1998 بقيادة زين الدين زيدان. فيما يرى الآخرون بإنكلترا 2018 غير كل الفرق الإنكليزية التي مرّت سابقا وضمّت نجوما كبار وخيّبت الآمال. اما إسبانيا، فيرى الخبراء صعوبة إيجاد نقاط ضعف كثيرة في الفريق الحالي.

مفاجآت ممكنة جدا

كذلك، يمكن ضمّ الى المنتخبات الستة المذكورة اعلاه، منتخبات اخرى قادرة على المفاجأة وإختراق هذه اللائحة، كبلجيكا المدججة بأبرز نجوم أوروبا من هازارد الى دي بروين ولوكاكو وكومباني وكاراسكو وغيرهم، إضافة الى منتخبات البرتغال وكولومبيا بدرجة اقل.

مونديال للتاريخ

لا نبالغ إن قلنا بأنّ مونديال 2018 هو تاريخي بإمتياز ومعبّر الى اقصى حدود وربما يفضل بين حقبتين. إذ من الممكن جدا ان تشهد النسخة الحالية المشاركة الاخيرة لاعظم لاعبَين في كرة القدم خلال العقد الاخير من الزمن، أي ميسي ورونالدو اللذين دخلا في مرحلة متقدمة من عمرهما الكروي.

بروز الشباب؟

يمكن ايضاً القول انّ مونديال 2018 سيشهد، ربما، اقتحام بعض اللاعبين للمشهد الكبير الذي سيطر عليه رونالدو وميسي لسنوات، كنيمار وهازارد ومبابي وغريزمان وتيمو فيرنر وهاري كين وإيسكو وغيرهم.

 

اترك تعليقاً