الرئيسية / تنبيهات / قوة امنية تحتجز كادر قناة الفرات اثناء تغطيته لتظاهرة شعبية في بغداد

قوة امنية تحتجز كادر قناة الفرات اثناء تغطيته لتظاهرة شعبية في بغداد

(المستقلة)..أحتجزت قوة أمنية، مراسل قناة الفرات الفضائية (محمد كاظم) والمصور المرافق له أثناء تغطيتهما لتظاهرة شعبية ضد الكهرباء في منطقة الزعفرانية جنوب شرقي بغداد.

وقال منسق جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، ان الصحفي (محمد كاظم) تعرض للاحتجاز من قبل قوة امنية رفضت تواجده في مكان التظاهرة بمنطقة الزعفرانية بحجة عدم وجود ترخيص للتغطية، وتم اقتياده والمصور المرافق له الى سيارة الشرطة، قبل ان يطلق سراحه بعد عدة اتصالات من جهات امنية.

وفي الوقت االذي ادانت به جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق “حالات المنع المتكرر” التي تطال الكوادر الاعلامية ومنعها من ممارسة مهامها المهنية، أكدت ان “أي حالة منع لتغطية حدث ما يعد خرقا فاضحا للقانون، وان الدستور يلزم قيادة العمليات العسكرية والامنية باصدار توجيهات لعناصرها بالكف عن منع الصحفيين أداء مهامهم”.

وحملت الجمعية القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي مسؤولية هذا “الخرق الفاضح”، منوهة الى “انه يتراخى عن النظر بحالات الاعتداءات التي تطال الصحفيين على يد القوات الأمنية، ولم يحاسب أي من حماياته المتهمين بضرب العديد من الصحفيين ومنع العديد من التغطيات اثناء تواجده في محافل عديدة.”

اترك تعليقاً