الرئيسية / رياضية / قمّة الاتحاد والنصر في دوري عبد اللطيف جميل

قمّة الاتحاد والنصر في دوري عبد اللطيف جميل

المستقلة …  تتّجه الأنظار إلى مباراة القمّة بين اتحاد جدّة والنصر حامل اللقب بعد غد السبت في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري السعودي لكرة القدم.

وتوقّف الدوري لمدّة 12 يوماً بسبب انخراط المنتخب السعودي بمعسكر في الدمام اختتمه بمباراة ودية فاز فيها على الأردن 2-1.

تنطلق المرحلة غداً الجمعة فيلعب الأهلي مع الرائد، والشباب مع الفيصلي، ونجران مع هجر، ويلعب السبت أيضاً التعاون مع الهلال، والفتح مع الشعلة، والخليج مع العروبة.

ويتصدّر النصر الترتيب برصيد 48 نقطة، مقابل 46 للأهلي الثاني، و42 للاتحاد الثالث، و41 للهلال الرابع، و32 للشباب الخامس.

فعلى استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدّة، تقام إحدى مباريات الكلاسيكو السعودية بين الاتحاد الساعي للاستفادة من عاملي الأرض والجمهور للاقتراب أكثر من الصدارة، والنصر الباحث عن تعزيز صدارته.

يدخل الاتحاد المباراة بعدما انتعشت آماله في المنافسة على اللقب بعد فوزه على الخليج في المرحلة الماضية، لكنه يحتاج إلى الفوز بجميع مبارياته مع تعثّر النصر وأيضاً الأهلي الثاني لكي يتمكن من انتزاع المركز الأول.

ويبحث الاتحاد تحت قيادة مدربه الروماني فيكتور بيتوركا عن الفوز الخامس توالياً، ويبرز في صفوفه أحمد عسيري وفهد المولد وعبدالفتاح عسيري ومختار فلاته والبولندي زوكالا والروماني سان مارتين والعراقي سيف سلمان والبرازيلي ماركينيو.

في المقابل، يسعى النصر للعودة من معقل الاتحاد بنتيجة إيجابية تضمن له الاستمرار في الصدارة، لا سيما وأن نتيجة المباراة قد تحدّد إلى حد بعيد ملامح البطل في حال فوزه.

وفتحت خسارة النصر أمام ضيفه الأهلي 3-4 باب المنافسة على اللقب على مصراعيه بين الرباعي النصر والأهلي والاتحاد والهلال، ولكن بنسب متفاوتة، ما يعني أن المراحل المتبقية ستكون حاسمة لكل الفرق التي ستحاول عدم التفريط بالنقاط.

ويتميّز النصر عن بقية المنافسين كون مصيره بيده لا بيد غيره، ففوزه في مبارياته المتبقية بدءاً من الاتحاد وصولا إلى الشباب في الرياض ستمكّنه من المحافظة على اللقب دون النظر لنتائج بقية المنافسين.

يبرز في الفريق عبدالله العنزي في حراسة المرمى وحسين عبدالغني ومحمد حسين وعمر هوساوي وخالد الغامدي في الدفاع وعبدالعزيز الجبرين وشايع شراحيلي وفابيان استويانوف وأدريان ميرزيفسكي وأحمد الفريدي في الوسط ومحمد السهلاوي في الهجوم.

كما يسعى الأهلي لخطف الصدارة من النصر مؤقتاً عندما يواجه الرائد على الملعب ذاته في مباراة مهمة لكلا الفريقين، حيث يأمل الأهلي في المحافظة على سجله خالياً من الهزائم واستثمار فوزه في مباراته الأخيرة على النصر آملاً في تعثّر المتصدّر، في الوقت الذي يتطلّع فيه الرائد الحادي عشر (18 نقطة) المهدّد بالهبوط والذي أقال مدربه البلجيكي مارك بريس بعد سوء النتائج إلى الخروج بنتيجة إيجابية سواء الفوز او التعادل.

وتعاقد الرائد مع مدربه القديم التونسي عمار السويح.

ويعوّل الأهلي على عبدالله المعيوف ومعتز هوساوي ووليد باخشوين وتيسير الجاسم وحسين المقهوي وسلمان المؤشر والمصري محمد عبدالشافي والبرازيلي أوزفالدو فيليو والسوري عمر السومة.

ويبحث الشباب عن فوز معنوي عندما يستقبل الفيصلي بالرياض في مباراة تكمن أهميتها في الصراع على المركز الخامس فقط في ظل ابتعادهما عن دائرة المنافسة على اللقب وضمانهما البقاء ضمن أندية النخبة.

الشباب لم يحقق الفوز في آخر ثلاث مباريات ما أدّى إلى إقالة المدرب البرتغالي جايمي باتشيكو وإسناد المهمّة مؤقتاً إلى المصري عادل عبدالرحمن.

ويحلّ الهلال ضيفاً ثقيلاً على التعاون ساعياً بدوره إلى تحقيق الفوز لتشديد الضغط على أصحاب المراكز الثلاثة الأولى أملاً باستغلال أي تعثّر لها للتقدّم في الترتيب.

اترك تعليقاً