قائممقام سنجار : القوات التركية تبطش بالايزيدين في سوريا

قائمقام سنجار

(المستقلة)..اعلن قائممقام قضاء سنجار النائب السابق محما خليل علي اغا، عن هروب عوائل ايزيدية من  مدينة عفرين التابعة لمحافظة حلب السورية الى اقليم كردستان، نتيجة البطش الذي تعرضوا له من قبل فرقة السلطان حميد التابعة للجيش التركي والمجاميع الارهابية المرتبطة والمدعومة من تركيا مثل جبهة النصرة.

وقال علي اغا ، اليوم، ان “غالبية العوائل الايزيدية هاجرت الى اوربا، فيما وصلت الطلائع المتبقية الى اقليم كردستان، مقدما الشكر لحكومة الاقليم التي استقبلت هذه العوائل وايوائهم”.

واضاف، ان “ما تعرض له قضاء سنجار بحق الايزيديين، يتكرر في عفرين السورية، حيث تقوم القوات التركية والمجاميع الارهابية المرتبطة بها بتدمير مزارعهم وقتل اطفالهم وسبي نسائهم وتهديم مزاراتهم ونبش قبورهم في ٢٤ قرية تابعة لعفرين، بشكل مشابه لما كانت تقوم به الدولة العثمانية سابقا بحق الايزيديين”.

وتابع، ان “الايزيديين كانوا ينعمون بالامن والامان في زمن الرئيس السوري الراحل حافظ الاسد وكذلك في زمن الرئيس الحالي بشار الاسد، لكن بعد اضطراب الاوضاع ودخول القوات التركية الى سوريا تم ارتكاب جونوسايد بحقهم وبشكل صارخ”.

وناشد خلبل “المجتمع الدولي وجامعة الدول العربية بنبذ هذه الجريمة النكراء، مطالبا الدولة الروسية ان تقول كلمتها بالاشتراك مع الحكومة السورية بالحفاظ على حقوق وارض وعرض الايزيديين في سوريا”.

كما ناشد الاعلام الحر بفضح هذه الجرائم التي تقوم بها الحركات المتطرفة المدعومة من تركياوالتي تقوم بقتل الايزيديين بدم بارد”.

التعليقات مغلقة.