في الذكرى الـ 47 .. أعمال فنية جسدت انتصار حرب 6 أكتوبر والهزيمة المذلة لأسرائيل

المستقلة/  تناول الانتاجات الفنية في مصر انتصارات حرب اكتوبر التي اشتعلت بين مصر وسوريا ضد اسرائيل من عدة جوانب،  معظمها يشرح جوانب عظيمة من بطولات الجيش المصري ، ايضا تسرد المستقلة بعض الاعمال الفنية لأسرائيل التي تحدثت عن هذه الهزيمة المذلة.

فيلم العصفور 1972

فيلم أنتج عام 1972 كتبه وأنتجه وأخرجه المخرج العالمي يوسف شاهين ومن بطولة محسنة توفيق، وصلاح قابيل، وسيف عبد الرحمن، وعلي الشريف، ومحمود المليجي، وتناول الفيلم مرحلة الهزيمة بعد حرب 1967، ليحاول يوسف شاهين البحث عن أسبابها.
ورغم أن الفيلم خرج إلى النور قبل عام من الحرب إلا أنه بشَّر بالانتصار فيها بمشاركة الشعب المصري والذي فوجئ بالهزيمة ثم إعلان الرئيس تنحيه عن منصبه فخرج غاضبا يرفض مهانة الاستسلام ويتمسك بالصمود والحرب حتى التحرير .. وفي الفيلم أصبحت بهية رمزا للوطنية ورمزا لمصر لتجسد في نهاية الفيلم بصرختها الشهيرة “لأ.. هنحارب، لأ هنحارب” رغبة الشعب المصري في النضال.

عودة إلى سينما الهزيمة: "العصفور" نموذجا | أمير العمري | صحيفة العرب

أغنية على الممر 1972

وهو سيناريو وحوار الكاتب الكبير مصطفى محرم، وإخراج علي عبد الخالق، وقام ببطولته الفنان العظيم محمود مرسي، وصلاح قابيل ومحمود ياسين وأحمد مرعي وصلاح السعدني، ودارت أحداثه حول فصيلة مشاة مصرية يتم حصارها أثناء حرب 1967، وهم يدافعون عن أحد الممرات الإستراتيجية في سيناء ويرفضون التسليم، ويتناول الفيلم مشاعر الجنود أثناء الحصار، وهي مزيج من إحباطهم وذكرياتهم وطموحاتهم قبل الحرب وامانيهم إذا ما عادوا من الحصار، وأثناء وقت الحصار الطويل يحكي كل جندي عن حياته ومعاناته الإنسانية وعثراته وفشله.

اغنية على الممر

الرصاصة لا تذال في جيبي 1974

سيناريو وحوار السيناريست الراحل رأفت الميهي، بالمشاركة مع رمسيس نجيب، وإخراج حسام الدين مصطفى، وقام ببطولته مجموعة من النجوم الكبار على رأسهم محمود ياسين، يوسف شعبان، صلاح السعدنى وغيرهم، ويعد من أبرز الأعمال التي خلدت انتصارات أكتوبر، رغم الانتقادات التي وجهت له من قبل النقاد، بأنه فيلم تجارى، أكثر ما هو تنويرى، ويحكى عن مرارة الهزيمة في 67، من خلال شاب ينجو من القتل في 67، ويعود إلى بلدته محطما، حتى يشارك في حرب الاستنزاف، ومن بعدها يشارك في العبور ويحتفل بالنصر.

الرصاصة لا تزال فى جيبى

أبناء الصمت 1974

وهو فيلم درامي حربي تم إنتاجه عام 1974 وبطولة نور الشريف ومحمود مرسي وميرفت أمين ومحمد صبحي، وتدور أحداث الفيلم في 22 أكتوبر 1967 بعدما أغرق المصريون المدمرة “إيلات” الإسرائيلية الأمر الذي أثار جنون العدو فضرب مدينة الزيتية بالسويس لتبلغ حرب الاستنزاف ذروتها مع العدو الإسرائيلي والجنود على حافة القناة يهبطون خلف خطوط العدو في سيناء بما يشكل ملحمة من ملاحم النضال في تاريخ الشعوب المكافحة وتستمر هذه عمليات هؤلاء الجنود إلى يوم العبور في 6 أكتور 1973 وتحطيم خط بارليف.

محطات في حياة الفنان الراحل #نور_الشريف لقطة من فيلم أبناء الصمت #وفاة_نور_الشريف صوره رقم 4

الطريق إلى ايلات 1993

وهو من تأليف السيناريست فايز غالى، واخراج انعام محمد على، ويتناول الفيلم الغارات المصرية على ميناء إيلات الإسرائيلي، وهي العمليات التي نفذتها مجموعة من الضفادع البشرية التابعة لسلاح البحرية المصري، حين هاجموا ميناء إيلات الحربى وتمكنوا من تدمير سفنتين حربيتين هما بيت شيفع وبات يم والرصيف الحربي “السفينتان كانتا تهاجمان المواقع المصرية في البحر الأحمر بعد استيلاء القوات الإسرائيلية على سيناء”، ثم عودة هؤلاء الضفادع سالمين بعد إتمام مهمتهم بنجاح، بعد استشهاد بطل واحد، والفيلم هو الأخير للممثل الراحل صلاح ذو الفقار.

الطريق الى ايلات

الممر 2019

وينطبق على هذا الفيلم المقولة الشهيرة “ختامه مسك”، وبعد توقف المنتجين عن إنتاج الأعمال الحربية، واتجاههم إلى الأعمال التجارية، والتي يكون الهدف منها الربح وفقط، تصدر المنتج هشام عبدالخالق على الساحة بإنتاج فيلم الممر، الذي يعد الابرز والاقوى بين الأفلام التي تحدثت عن حرب أكتوبر، فضلا عن كونه حقق إيرادات كبيرة، وهو من تأليف واخراج شريف عرفه، وقام ببطولته النجم أحمد عز، ويتحدث الفيلم عن حرب الاستنزاف، والخطوات الغير محسوبة للجيش، وتعاون أهالى سيناء مع الجنود، واهتزاز الثقة بالنفس بعد هزيمة 67، وكيف عاد للجنود ثقتهم بأنفسهم، واستعدادهم للعبور، ومن المنتظر أن يتم إنتاج جزء ثان من الفيلم يروى أحداث العبور، ويعتبر الفيلم هو أعلى ميزانية في السينما المصرية، حيث تكلف 100 مليون ج مصرى.

الممر

أما الجانب الاسرائيلي فقد تناولت العديد من الافلام الهزيمة المذلة للكيان الصهيوني مثل :

فيلم «The Last Winter»

ويحكي فيلم الشتاء الماضي قصة إنسانية، حيث تدور أحداثه في إطار حرب 6 أكتوبر، عن رحلة بحث سيدتين عن أزواجهن المفقودين خلال أحداث الحرب، وتنشًا بينهن علاقة صداقة خلال رحلة البحث عن الزوجان المفقودين، والفيلم للمخرج ي ريكي شيلاتش، وإنتاج أمريكي إسرائيلي.

 

فيلم «Yom hadin»

تدور أحداثه خلال أحداث حرب أكتوبر، عن أحد الإسرائيلين المشاركين في الحرب أكتوبر، وهو مدير فندق قرر الهجرة إلى الولايات المتحدة تاركًا زوجته وابنته، لكنه عاد لإسرائيل بعد قراره للمشاركة في حرب أكتوبر ليصاب في المعركة على يد الجنود المصريين، وتنقذه ابنته التي تبرعت له بالدم.

Yom Hadin (1974)

فيلم «Shtikat HaTzofarim»

ألقت السينما الإسرائيلية من خلال هذا الفيلم، الضوء على التغيرات التي شهدتها الأجيال في إسرائيل على إثر الهزيمة في الحرب، حيث تدور قصة الفيلم في إطار درامي عن تغيرات في شخصية رجل يعمل كمرشد سياحي، أصيب بالصدمة بسبب هزيمة الجيش الإسرائيلي في الحرب، وتظهر تلك التغيرات من خلال علاقته بسيدة من مجتمع «الهيبيز» وهي حركة شبابية مناهضة للقيم الرأسمالية.

Shtikat HaTzofarim (TV Movie 2003) - Photo Gallery - IMDb

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.