الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / فيراري تكشف عن طراز “كاليفورنيا تي” في جنيف

فيراري تكشف عن طراز “كاليفورنيا تي” في جنيف

 بغداد ( المستقلة)..يجسد طراز فيراري “كاليفورنيا تي” الجديد أرقى ما في الأناقة والرياضية والرشاقة والحصرية، وهي صفات لطالما تمتع بها طراز كاليفورنيا منذ خمسينيات القرن الماضي.

تحتضن “كاليفورنيا تي” أعلى معايير الابتكار مع الحفاظ على الميّزات التي اشتهر بها هذا الطراز مثل المقصورة التي تتسع لأكثر من راكبين، والتصميم الداخلي المتقن، وبطبيعة الحال، السقف الصلب القابل للطي (RHT)، والذي يحولها من سيارة كوبيه أنيقة إلى نسخة مطوّرة وانسيابية من طراز سبايدر في غضون 14 ثانية فقط، على ما ذكرت “البيان” الاماراتية.

ويضم هذا الطراز مجموعة من الحلول جديدة، لا سيما محرك التوربو بثمان أسطوانات، حيث ابتكر مهندسو مارانيلو وحدة طاقة جديدة كلياً توفر مستويات خارقة من الأداء، وقدرة تسارع مذهلة وصوت جبّار لم يسبق له مثيل في محركات التوربو.

كما وأن هذه المرة الأولى التي يتم تحقيق استجابة مباشرة للتوربو دون أي تأخير عملياً على محرك من هذا النوع، مما يضمن تجاوب فوري مع إدخالات السائق، بالإضافة إلى منحنى عزم الدوران الذي يرتفع باستمرار على كامل نطاق دورات المحرك كما هو حال وحدات الطاقة التي تعمل بالاستنشاق الطبيعي، وذلك بفضل نظام إدارة التسارع المتغيّرVariable Boost Management.

وتم تثبيت محرك التوربو بثمان أسطوانات سعة 5538 سنتيمتر مكعب، والذي يعمل بتقنية الحقن المباشر، عند مستوى منخفض جداً في هيكل السيارة وبموضع وسطي – أمامي، وهو يولّد قوّة 560 حصاناً عند 7500 دورة في الدقيقة، مما يؤدي إلى توليد طاقة محددة تبلغ 145 حصان \ لبتر – الأعلى في هذه الفئة – فضلاً عن عزم دوران أقصى يبلغ 755 نيوتن متر، وهذه الأرقام تمنح طراز “كاليفورنيا تي” قدرة تسارع استثنائية من 0 إلى 100 كلم \ساعة خلال 3.6 ثواني فقط.

ويستخدم التوربو، كما في سباقات هذا الموسم للفورمولا واحد، بهدف تقليص معدل استهلاك الوقود وانبعاثات ثاني أوكسيد الكربون. بالمقارنة مع الطراز السابق، انخفض معدل استهلاك الوقود حول نسبة 15 بالمئة على الرغم من تعزيز القوّة بواقع 70 حصان وعزم الدوران بنسبة 49 بالمئة.

كذلك انخفضت الانبعاثات إلى 250 غرام\كلم على الدورة الكاملة، ما يعادل انخفاضاً بنسبة 20 بالمئة في معدل انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون لكل الحصان (البالغ 0.44 غرام\حصان).

كما يستفيد محرك “كاليفورنيا تي” من مجموعة حلول أخرى مستخدمة في السيارات أحادية المقاعد، لا سيما التوربينات ثنائية المسارب بمستوى قصور ذاتي منخفض جداً، والتي تضمن استجابة عالية السرعة لمدخلات دواسة الوقود. ويتم الاستعانة بمنهجيات ومصنع سكوديريا في مراحل معينة من إنتاجها، خصوصاً في مرحلة الصب.

وتعدّ إحدى التحديات الرئيسية التي واجهها المهندسون خلال تصميم طراز “كاليفورنيا تي” هي ضمان صوت محرك يليق بعلامة فيراري ويزيد حدة القوة والإثارة. وتحقق ذلك من خلال أعمال التصميم الدقيقة واستخدام تقنيات تصنيع خاصة للمكونات الأساسية، مثل العمود المرفقي المسطح ومشعب العادم المؤلف وعلبة التوربو المصنوعة من ثلاث قطع مصبوبة. ويولّد المحرك صوت قوي ومثير أثناء مرحلتي السحب والتصريف، يزداد دويّه مع زيادة سرعة المحرك. وتعدّ هذه المرة الأولى على الإطلاق التي يتم فيها التوصل إلى نتيجة من هذا النوع مع محرك توربو.

ويتمتع طراز “كاليفورنيا تي” كذلك بدينامية السيارات الرياضية الحقيقية نظراً لتخفيض نطاق دوران عجلة القيادة وتحسين استجابة التوجيه لمدخلات السائق، وذلك بفضل التصميم الجديد لعلبة المقود ونظام التعليق. وتساهم النوابض الجديدة وأحدث جيل من مخمدات ماغنيرايد (التي تستجيب 50 في المئة أسرع(، إلى جانب مقاييس التسارع لحركة الهيكل، في الحد من الاهتزازات الأفقية والعامودية لتحكم أكثر دقة مع ضمان قيادة مريحة إلى أقصى الحدود.

كما تضم “كاليفورنيا تي” أحدث جيل من نظام F1 –Trac للتحكم بالجر لتعزيز الانطلاقة من المنعطفات مما يؤكد على الجانب الرياضي من شخصية السيارة.

وتضمن هندسة وأنظمة تحكم “كاليفورنيا تي” إلى جانب المحرك الجديد بثمان أسطوانات متعة قيادة فائقة في ظروف القيادة الصعبة، كما توفر تجربة ممتعة للقيادة المسترخية، وهو أمر يتماشى مع تقاليد سيارات جي تي.

أما نظام المكابح المصنوعة من الكربون والسيراميكCCM3  فهو أيضاً فعال للغاية مع أقراص ومنصات مركبّة جديدة. وتمّ ربط نظام الكبح بنظام ESP 8.0 الاستثنائي للتحكم بالثبات الذي يسيطر على الأداء العالي لنظام ABS لتحقيق مسافة كبح قصيرة من 100- 0 كم\الساعة تبلغ 34 متر فقط.

وأولي اهتمام كبير لتصميم “كاليفورنيا تي” الذي يحافظ على أبعاد الطراز القديم بشكل عام مع ضمان شخصية جديدة وفريدة. وتمّ تحديد الأبعاد الانسيابية لطراز “كاليفورنيا تي” الجديد من قبل مركز تصميم فيراري بالتعاون مع بينينفارينا، وهي تتماشى بشكل كبير مع أعراف سيارات فيراري المجهزة بمحركات مثبتة بوضعية أمامية.واستوحي شكل أجنحة “كاليفورنيا تي” من تصميم pontoon-fender الشهير لأجنحة طراز 250 تيستا روسا، حيث يمتد خط الجناح الأمامي نحو خلفية السيارة المدمجة، مما يعزز انسيابية الديناميكا الهوائية وحركة الهواء إلى الجانبين. وأتى تصميم خلفية السيارة نتيجة أبحاث دقيقة في مجال الديناميكا الهوائية أدّت إلى تصميم ناشر هواء جديد بثلاث شفرات.

أما مقصورة “كاليفورنيا تي” فقد صممت لتوفر أعلى معايير الراحة، وهي تبعث شعوراً بالدفء والحرفية، مع تقليم فاخر بجلود فراو شبه الأنيلينية. وتمتاز المساحة الداخلية بالمرونة بحيث يمكن لمالك المركبة استخدام سعة المساحة الخلفية بالكفاءة المثلى حتى عندما يكون السقف مكشوفاً، وذلك بفضل الفتحة بين حجرة الأمتعة والمقاعد الخلفية.

أما واجهة الاستخدام التفاعلية فتضم عجلة قيادة فيراري مع أزرار تحكم مدمجة، في حين بتموضع وحدة مراقبة أداء التوربو بفخر بين فتحتي الهواء وسط لوحة القيادة. وتتميز شاشة عرض وحدة مراقبة أداء التوربو بغلاف يعمل باللمس يتيح للمستخدم تصفح معلومات حول كيفية تحقيق الاستفادة القصوى من أداء المحرك الجديد. كما يتميز طراز “كاليفورنيا تي” بنظام معلومات وترفيه جديد مع شاشة عرض عالية الوضوح والدقة قياس 6.5 بوصة تعمل باللمس وبأزرار التحكم التقليدية.

وسيتم كشف النقاب عن طرز “كاليفورنيا تي” خلال معرض جنيف الدولي للسيارات في شهر آذار (مارس) القادم، ولكن يمكن الاستمتاع بمشاهدتها على موقع فيراري الإلكتروني www.ferrari.com، حيث يمكن رؤيتها باللونين الذين سينطلق بهما الطراز وهما “روسو كاليفورنيا”، الأحمر الغنيّ المستوحى من سيارات فيراري الكلاسيكية، و”بلو كاليفورنيا” الأزرق الذي يؤكد على رشاقة وأناقة هذا الطراز الجديد. .(النهاية)

اترك تعليقاً