فيديو.. بعد إصابته بسرطان البلعوم.. الفنان جمال يوسف يروي تفاصيل مؤلمه عن مرضه

المستقلة/منى شعلان /أصيب الفنان المصري جمال يوسف ، مؤخرا ، بسرطان البلعوم ، وتدهورت حالته الصحية ، بشكل كبير ، و منذ إعلانه ذلك ، لقي تعاطف جماهيري ودعما كبيرا من زملائه الفنانين .

وروي يوسف ، فى أول ظهور تليفزيوني له ، تفاصيل مؤلمة عن مرضه ، وخاصة بعدما أخبره الطبيب أن 11 % فقط هم الذين يتحملون مرضه، قائلًا: “لقيت نفسي بتكلم وعايز أشرب بعد دعم الناس، مع إني مكنتش بشرب بقالي 3 شهور”.

وأضاف قائلًا: “جسمي بدأ يضعف وكنت وصلت لليأس بعد ما رقبتي اتحرقت من الإشعاع، وقولت مش هتعالج وهسيب قدري لربنا وقربت منه، ابني قالي أرجوك أنا حاسس إني ضهري اتكسر من غيرك، فقررت أكمل جلسات الإشعاع، رغم إني تعبت ولساني اتحرق”.

وتابع باكيًا: “لقيت أحمد ابني دخل عليا الأوضة وأنا نايم وقولتله مش عاوز أتعالج، قالي أرجوك أنا عاوزك تتعالج وتقوم، أنا حاسس إن ضهري اتكسر من غيرك، لما ابني قالي الجملة دي أنا أتكسرت وبقيت بقول يارب، ومراتي قامت الصبح على أساس إني مش هروح الإشعاع وقولتلها لا أنا هروح، أنا عاوز أربي ولادي”.

واستكمل : “الأول كنت خايف من الموت، ولما قربت من ربنا مبقتش خايف، أنا بس خايف من مقابلة ربنا، عايز استغفر كتير قبل ما قابله، أنا بني آدم واكيد عندي ذنوب”.

ووجه جمال يوسف ، الشكر للفنان محمد صبحي ونقيب الممثلين أشرف زكي، ساردا تأثير اهتمامهم به عليه: “بدأت أشرب المياة لأول مرة حينما تواصل معي الفنان محمد صبحي وتواصل مع طبيبي للتكفل بعلاجه فأخبرته أن النقابة تكفلت بكل شئ، ويتواصل معي يوميا، وأنا مش محتاج حاجة، النقيب أشرف زكي ملاك مش إنسان، تكفل بجميع نفقات علاجي ولم يتركني”.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.